العناوين الرئيسيةمجتمع

فاطر حمدان.. خطاط حمص الصغير الذي لم تمنعه ظروفه من التفوق

تعرضت الكثير من منازل السوريين على امتداد رقعة البلاد لخسارات كبيرة قد لا يكون أكبرها الخسارة المادية المتمثلة بتهدم المنزل أو تضرر السيارة أو تدهور تجارة ما، حيث يعتبر فقدان أحد افراد العائلة خسارة تسبب انهيار البعض وانكسارا قد لا يلتئم خلال فترة قصيرة.

فاطر حمدان طفل من حي الزهراء في مدينة حمص، عايش سنين الحرب منذ صغره، حيث سلبته الحرب والدته وشقيقته بتفجير إرهابي طال حي الأرمن عام ٢٠١٤.

وبرغم فجاعة الألم، تجاوز فاطر كل الظروف الصعبة ومنها غياب والده أيضاً بسبب طبيعة عمله في محافظة حلب، ليتفوق في امتحانات الشهادة الاساسية في حمص وينجح بعلامة قدرها ٣٠١ درجة ويكون من الاوائل على المحاقظة.

ولم يقف فاطر هنا، ولم تكتب يداه الصغيرتان التقوق وحسب، بل يستطيع هذا الشاب الصغير أن يخطط الأسماء والعبارات بشكل فني جعله يحصل على شهادة امتياز من وزارة الثقافة لموهبته في الخط العربي كما نال المرتبة الأولى على مستوى المحافظة في مسابقة مدرسية.

يقول فاطر لتلفزيون الخبر” كنت آتي يوميا بعد انتهاء المدرسة إلى الآنسة مي اليوسف التي تعلمني لاتابع الدراسة حيث ساعدتني كثيرا وأمنت لي جوا مريحا كما صقلت معلوماتي ونظمت وقتي بشكل جيد بفضل متابعتها لي”.

يضيف فاطر “كنت أصلح علاماتي بعد نهاية كل فحص وأخبر الآنسة مي بكل الخطوات التي أقوم بها كما كنت أحضّر معها للمادة القادمة خلال فترة الإمتحانات”.

وتابع” كنت أنوي الحصول على العلامة الكاملة والمرتبة الأولى لكنني لم أقدم إجابات كاملة في مادة الاجتماعيات وعانيت من ضغط الدراسة وكثافة المواد بفترة قصيرة وأرغب لاحقا بدراسة الفرع العلمي لأصبح طبيبا في المستقبل”.

بدورها، تقول المعلمة مي اليوسف “أعرف فاطر مذ كان طفلاً صغيراً حيث أثار انتباهي في درس اللغة العربية بسبب دقة ملاحظته وخجله، وتابعت كل أخباره حتى الصف التاسع حيث شاركناه فرحة النجاح والفخر الذي وصله بتعبه”.

وأضافت “أشعر تجاهه بعاطفة الأمومة وأتمنى أن يكون ابني بخلقه واجتهاده، وأراه مستقبلا كشخص ناجح جدا حيث كان ملتزما بالوقت والحضور ومتابعا بشكل دقيق مع الأساتذة ودائم المشاركة في الدروس وآمل أن يكون كالنجم الساطع في السماء”.

يذكر أن أربعة طلاب حصلوا على العلامة التامة في امتحان شهادة التعليم الأساسي في حمص، كما بلغ عدد الطلاب المتقدمين لامتحان شهادة التعليم الأساسي 31504 طالب وطالبة وبلغ عدد الناجحين 23583 بنسبة 74.86%.

عمار ابراهيم_تلفزيون الخبر_حمص

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق