العناوين الرئيسيةمجتمع

غيث السعدي.. من طفل يلعب بالورق إلى فنان محترف

من الورق يصنع غيث السعدي أشكالاً وتحفاً فنية مختلفة, حيث اعتادت يدا الشاب ذو السبعة عشر ربيعاً على التعامل مع الورق بمرونة لتطوعيها مستخدماً برامج تكنولوجية خاصة بطلاب الهندسة المعمارية بتقنيات ال2دي والثري دي لرسم الشكل قبل تنفيذه على الورق.

يجد السعدي بفن الأوريغامي راحة نفسية له وعالماً آخر بعيداً عن العالم الذي يعيشه، حيث بدأ الأمر بهواية عندما كان يبلغ من العمر سبع سنوات، كان حينها يصنع أشكالاً بسيطة، قبل أن يتقن مع الوقت فن “الأوريغامي”.

يلفت السعدي إلى أن أول شكل صممه عندما كان صغيراً كان شكلاً بسيطاً احتاج ربع ساعه فقط، أما بعدما طور مهارته بتقنية ال3d  احتاج 12 ساعة .

يتابع الشاب حديثه مع تلفزيون الخبر “في عام 2019 أحسست أن علي تطوير مهارتي فقرأت كتباً خاصة عن هذا الفن بعد أن قمت بترجمتها للعربية لأعرف أكثر عن أساسيات وتقنيات فن الأوريغامي”.

في عام “كورونا” 2020 افتتح السعدي قناته الخاصة على اليوتيوب ليعلم الناس فن الاوريغامي من خلال الفيديوهات التي يصورها بهاتفه المحمول.

بعد انقضاء فترة الحجر الصحي في سوريا، تمكن السعدي من إنجاز معرضه الخاص في المركز الثقافي في المزة بدعم من وزارة الثقافة التي أعلنت أنه المعرض الأول لفن الأوريغامي في سوريا.

وفن الأوريغامي هو فن ياباني يقسم اسمه إلى مقطعين في اللغة اليابانية، “أوري” ويعني “طي”، و”جامي” وتعني ورق، أي فن “طي الورق”.

صفاء صلال_تلفزيون الخبر_دمشق

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق