العناوين الرئيسيةمن كل شارع

غياب رحلات النقل بين اللاذقية ودرعا.. والمحافظة: “سنتابع الموضوع على الفور” 

اشتكى عدد من المسافرين من العاملين الدائمين في محافظة درعا، والقاطنين في محافظة اللاذقية عبر تلفزيون الخبر صعوبة التنقل وانعدام الرحلات بين المحافظتين.

وقال أحد المشتكين لتلفزيون الخبر: “عم نعوف حالنا لنوصّل، ما في ولا رحلة من اللاذقية إلى درعا وبالعكس”.

وأضاف المشتكي: “من فترة كم شهر.. كانت تطلع رحلة من اللاذقية لدرعا، وبعدين تمّ إلغاءها بسبب الوضع الأمني بفترتها، واليوم الوضع رجع أفضل من الأول، بس ما رجعت الرحلات للأسف”.

وتابع المشتكي: “نتمنى المساعدة، أعدادنا كبيرة، ولو بمعدل رحلتين أسبوعياً على أقل تقدير، للتخفيف من المعاناة والازدحام، كانت الرحلات يوميّة، ورغم ذلك تكون محجوزة بشكل كامل”.

وختم المشتكي مطالبته بالقول: “يا ريت المحافظة توجّه شركات النقل بتخصيص باصات نقل إلى درعا أو تستمر بدعمنا متل ما كانت بالأيام السابقة”.

بدوره، أبدى عضو المكتب التنفيذي لقطاع النقل والمواصلات في محافظة اللاذقية، مالك الخير، خلال اتصال هاتفي لتلفزيون الخبر اهتمامه بمتابعة هذه المطالبات بجديّة ضمن الإمكانيّات.

وقال “الخير”: “حالياً لا يوجد أي رحلات لا نقل داخلي ولا حتّى من باقي الشركات، نحن كمحافظة ليس باستطاعتنا تسيير باصات نقل داخلي إلى خارج اللاذقية”.

وأضاف عضو المكتب التنفيذي: “هذا يحتاج إلى موافقة مكتب النقل في رئاسة مجلس الوزراء لكل سفرة، بالتالي الموضوع خارج مهامنا كمحافظة”.

وتابع المسؤول “سأتواصل فوراً مع الشركات الموجودة في كراج البولمان، وفي حال كان هناك إمكانيّة لتسيير رحلات عن طريقها، سأضعكم بصورة النتائج، ونعلن عنها”.

يُذكر أن المواطنين يعانون من مشكلات كبيرة بالنقل بين المحافظات تتجلّى بالازدحامات، إضافةً إلى استغلالهم وعدم الالتزام بالسعر المُعلن رسمياً.

  شعبان شاميه ـ تلفزيون الخبر

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق