محليات

ضبط 10 كغ من “الحشيش” في صيدنايا بريف دمشق

ضبط فرع الأمن الجنائي بريف دمشق، (10) كيلو غرام من مادة “الحشيش” المخدر في مدينة صيدنايا بريف دمشق كانت معدة للترويج في محافظتي دمشق وريفها.

وبحسب الموقع الرسمي لوزارة الداخلية فإنه “لم يتم إلقاء القبض على المروجين لتلك الكمية حتى الآن”.

واضافت الوزارة أنه “تمت مصادرة الكمية ويجري البحث عن المتورطين لاتخاذ الإجراءات اللازمة بحقهم”.

وكان ضبط فرع مكافحة المخدرات في دمشق، منتصف الشهر الجاري، 5.8 كغ من مادة “الحشيش” المخدر، كانت بحوزة أحد مروجي المواد المخدرة في منطقة صيدنايا أيضاً.

كما أعلنت الجهات المختصة في شهر حزيران الفائت، ضبطها سيارة محملة بكمية كبيرة من المواد المخدرة، بلغت 266 كيلو غرام من “الحشيش”، و60 ألف حبة “كبتاغون” جنوب دمشق.

يذكر أن ظاهرة الاتجار بالمواد المخدرة وترويجها، انتشرت بشكل كبير في المجتمع السوري خلال الفترة الأخيرة، وازداد تعاطيها وخاصة بين طلاب الجامعات والمدارس، ويعود سببها إلى الحرب التي تسببت في تهريب المخدرات إلى داخل سوريا، وذلك بحسب حديث رئيسة دائرة المخدرات في وزارة الصحة، ماجدة الحمصي في آذار العام الفائت.

تلفزيون الخبر 

مقالات ذات صلة

ReachEffect Verification
class="fb-like" data-share="true" data-width="450" data-show-faces="true">