العناوين الرئيسيةمن كل شارع

صرف صحي مكشوف منذ سنوات في جبلة.. ومجلس المدينة مستغربا: “لا يعقل أن يحصل ذلك في القرن الحادي والعشرين”

اشتكى عدد من أهالي حي الرميلة في مدينة جبلة في اللاذقية، عبر تلفزيون الخبر، وجود صرف صحي مكشوف منذ سنوات، ماراَ بين المنازل، مايسبب انتشار الروائح الكريهة والحشرات والقوارض.

وقال الأهالي: “يوجد مجرور صرف صحي، في حي الرميلة بعد مفرق الفرن بـ500 متر، وهو يخدم حارة كاملة ومكشوف منذ أكثر من تسع سنوات.”

وأضافوا: “حاولنا التواصل عدة مرات مع مجلس مدينة جبلة، لحل المشكلة جذرياَ، لكن ماقاموا به هو إرسال حفارة لتنظيف المجرور وغادرت، و “هاد وش الضيف”.

وتابع الأهالي: “الصرف الصحي المكشوف يخدم أكثر من خمسة عشر منزلاَ، وسبب لنا انتشار الروائح الكريهة والقوارض والحشرات، ونتخوف من تسريب المياه الملوثة لمياه الشرب.”

من جهته، قال رئيس مجلس مدينة جبلة أحمد قناديل، لتلفزيون الخبر: “على المشتكين القدوم لمكتبي لمعالجة المشكلة فوراَ، ولا يعقل وجود مجرور مكشوف لمدة سنوات من غير إصلاحه، ونحن في القرن الحادي والعشرين.”

يذكر أن تسريبا حصل في أنابيب الصرف الصحي في حمام القراحلة في ريف جبلة، وسبب العشرات من الإصابات بالتهاب الكبد، في بداية العام الجاري.

شذى يوسف-تلفزيون الخبر-اللاذقية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق