العناوين الرئيسيةمن كل شارع

شكاوى حول انقطاع الاتصالات في قرى عدة بمحافظة اللاذقية 

اشتكى عدد من المواطنين يقطنون قرية البصة في محافظة اللاذقية، على الجانب اليميني من الأوتوستراد، عبر تلفزيون الخبر انقطاع الاتصالات في حارتهم منذ أول العام الجاري.

وقال المواطنون: “نحن حارة على الجانب اليميني من اوتوستراد اللاذقية – جبلة، وتعدادنا حوالي 15 عائلة، ومنذ أول العام الحالي والهواتف الأرضية مقطوعة إضافة لخدمة الإنترنت Adsl حتى اليوم.

وأضافوا: قمنا بالتواصل مع المسؤول عن مركز البريد في البصة، وأخبرنا أن الكبل مسروق، ولا يمكنهم توصيل كبل أخر هوائي خوفاَ من تعرضه للسرقة في أي لحظة، والحل الوحيد هو توصيل الكبل بشكل أرضي، وهنا كانت المشكلة.

وأردف الأهالي: يوجد 10 أرقام هاتف، وكل رقم مرتبط ببوابة إنترنت، والحل من وجهة نظر البريد هو أن نقوم بحفر الطريق لأمتار طويلة، بجهود شخصية، ومن ثم توصيل الكبل.

كما اشتكى مواطن من قرية وادي بيت علوش التابعة لمنطقة صلنفة عبر تلفزيون الخبر، تعطل هاتفه منذ فترة، علما أنه ملتزم بدفع الفواتير، مؤكدا وجود هواتف أخرى معطلة في القرية.

وبعد عدة محاولات لتلفزيون الخبر من التواصل مع مدير فرع الاتصالات في اللاذقية المهندس أحمد حايك”، الذي طلب الأرقام “المعطلة”، ليتم الاستفسار عن الأعطال من قبل مدراء مراكز البريد في المناطق المذكورة، بحسب ما ذكر، حيث تم تزويده بها.

وفي اليوم التالي أرسل مدير فرع الاتصالات في اللاذقية الرد التالي: “ردا على الشكوى بخصوص تعطل أرقام من مركز هاتف البصة تبين أن الكبل الذي يغذي العلبة الهاتفية هو كبل هوائي معلق سعة 20 قد تعرض للسرقة من قبل مجهولين”.

وأضاف “هذه هي المرة الثالثة على التوالي، ولم يتم الاستبدال لعدم وجود هذه السعة في المخزن، وقد تم إدراج استبداله بكبل أرضي مغمور ضمن خطة الشركة السورية للاتصالات لوضع وإعادة المشتركين الى الخدمة”.

وفيما يخص شكوى صلنفة، أوضح رد مدير الاتصالات:” أن العطل كان ضمن منزل المشترك”.

 

تلفزيون الخبر

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق