العناوين الرئيسيةموجوعين

سوريون يتفاعلون مع العائلة المحتاجة للدواء ويؤمنونه .. ووزارة الصحة لم ترد بعد

“لسا الدنيا بخير”.. بهذه الكلمات وصف رب الأسرة حالة الاستجابة السريعة التي رآها من قبل عدد من السوريين بعد أن نشر تلفزيون الخبر شكواه عن فقدان دواء مرض “ويلسون”.

يقول رب الأسرة لتلفزيون الخبر: إن “ثلاثة أفراد من عائلته يعانون من داء ويلسون الذي يوصف لعلاجه دواء اسمه “سيلامين”، وهو شبه مفقود في الصيدليات”.

وتلقى تلفزيون الخبر العديد من الاتصالات والرسائل، التي أبدت استعدادها لمساعدة العائلة على أكثر من صعيد.

وقامت صفحة “سماعة حكيم الإعلامية”، بنقل الشكوى عن تلفزيون الخبر، وشرح حالة المريض وحاجة العائلة للدواء.

وعلق رب الأسرة أنه “لاقى استجابة لم يتوقعها من قبل عدد من الأشخاص، حتى أن أحدهم اتصل به من خارج سوريا وأبدى رغبته بالمساعدة وشحن الدواء له”.

وتمكن المريض من تأمين علب الدواء من مستودع للأدوية في دمشق، الذي قام بشحن دواء “سيلامين” للمريض المتواجد في حمص، وبسعر 41 ألف لـ4 عبوات، علماً أن بعض الصيدليات عرضت على المريض الدواء بسعر 28 ألف ليرة للعلبة الواحدة.

يذكر أن تلفزيون الخبر نشر، الأربعاء، شكوى المريض الذي طلب من وزارة الصحة التدخل لتوفير الدواء المفقود قبل انتهاء مخزونهم الذي يكفيهم لأقل من 15 يوم، دون أن تصدر أي استجابة تذكر من الوزارة، حتى الان .

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

ReachEffect Verification
class="fb-like" data-share="true" data-width="450" data-show-faces="true">