العناوين الرئيسيةفلسطين

سلطات الاحتلال تعلن مخططا لإقامة 31 وحدة استيطانية بالضفة الغربية

أعلنت سلطات الاحتلال “الإسرائيلي” خلال الأشهر الثلاثة الأخيرة 31 مخططاً استيطانياً جديداً بالضفة الغربية في انتهاك فاضح لقرارات الشرعية الدولية التي تؤكد عدم شرعية الاستيطان في الأراضي الفلسطينية المحتلة وتطالب بوقفه.

وقال المكتب الوطني للدفاع عن الأرض ومقاومة الاستيطان التابع لمنظمة التحرير الفلسطينية في تقريره الأسبوعي الصادر اليوم على موقعه الإلكتروني بإن سلطات الاحتلال أعلنت منذ حزيران الماضي 31 مخططاً استيطانياً جديداً وسط صمت المجتمع الدولي واكتفائه ببيانات الإدانة رغم المطالبات الفلسطينية المستمرة باتخاذ إجراءات فاعلة تلزم الاحتلال بتنفيذ القرارات الأممية ووقف الاستيطان.

وأشار التقرير إلى أن رئيس حكومة الاحتلال نفتالي بينيت يكرر في تصريحاته لوسائل الإعلام أن توسيع عمليات الاستيطان في الضفة الغربية سيتواصل وأنه سيمنع إقامة دولة فلسطينية على خط الرابع من حزيران 1967.

ولفت التقرير إلى أن قوات الاحتلال جرفت مساحات من أراضي الفلسطينيين في بلدة دير الغصون شمال طولكرم واستولت على مساحات من أراضي بلدة دير استيا في سلفيت لتوسيع عمليات الاستيطان فيما جرفت جميع الطرق المؤدية إلى جبل صبيح في بلدة بيتا في نابلس لعرقلة وصول الفلسطينيين إليه للمشاركة في المظاهرات الرافضة لإقامة بؤرة استيطانية على قمته.

وأشار التقرير إلى أن قوات الاحتلال كثفت الأسبوع الماضي وجودها العسكري في مدينة القدس وعزلت الأحياء والبلدات المقدسية عن بعضها البعض وأغلقت عشرات الطرقات والشوارع فيما وفرت الحماية لمئات المستوطنين لاقتحام المسجد الأقصى كما أنها أغلقت الحرم الإبراهيمي في الخليل بوجه الفلسطينيين ومنعت موظفي وزارة الأوقاف الفلسطينية من دخوله.

وذكر التقرير أن المستوطنين يواصلون اعتداءاتهم على مدن وبلدات الضفة الغربية حيث اقتحموا بلدات الرام والطور في القدس المحتلة والبلدة القديمة في الخليل وبلدة بورين في نابلس واعتدوا على منازل وممتلكات الفلسطينيين كما اقتلعوا 500 غرسة زيتون من أراضي الفلسطينيين الزراعية في قرية كيسان ببيت لحم.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق