العناوين الرئيسيةفلاش

سكان بلدة “حبنمرة” بريف حمص يشتكون عدم إصلاح مجرور الصرف الصحي

اشتكى مجموعة من سكان بلدة حبنمرة بريف حمص الغربي عبر تلفزيون الخبر, عدم إصلاح خط مجرور الصرف الصحي القريب من سكنهم الذي يسبب انبعاث الروائح الكريهة و انتشار الحشرات من مصبه.

و قال المشتكون لتلفزيون الخبر إن ” خط مصب مجرور الصرف الصحي في قرية حبنمرة بريف حمص الغربي مسدود, و يبعد مسافة 50 مترا جنوب منازل السكن, و الوضع على هذه الحال منذ ثلاثة أشهر”.

و أضاف المشتكون “وكانت البلدية تحتج بالظروف الجوية, لعدم قيامها باﻻصلاح, وبعد ارتفاع درجات الحرارة انبعثت الروائح الكريهة والبرغش والذباب يتكاثر, مما يتسبب بإنتشار اﻷمراض”.

و تابع المشتكون “طالبنا كثيراً رئيس البلدية بإيجاد حل للمشكلة, و لكن حتى الآن ننتظر أن يعمل على إصلاح خط المجرور”.

من جهته قال رئيس بلدية حبنمرة المهندس نزار شبشول لتلفزيون الخبر إنه”لم يقدم أحد من سكان البلدة أي شكوى خطية حول مشكلة مصب الصرف الصحي, و تم ابلاغنا شفهيا من سكان المنطقة “.

و أضاف شبشول “حيث تم معالجة الخط الأول للصرف الصحي في تلك المنطقة, باليد العاملة علماً أن الخط كان بداخله كمية كبيرة من الحجارة, موضوعة بشكل مفتعل”.

و تابع شبشول “أما الخط الثاني و يبعد عن الخط الأول مسافة 100 متر أيضا مسدود بالحجارة و لم تساعدنا العوامل الجوية على إصلاحه , حيث يحتاج الى آلية حفر “باغر”.

و أكد رئيس بلدية حبنمرة لتلفزيون الخبر أنه “مع تحسن الأحوال الجوية, سيتم العمل على إصلاح خط الصرف خلال أسبوع على الأكثر”.

وأوضح شبشول أن ” أحد أسباب التأخر بإصلاحه أيضا , الإجراءات الاحترازية للتصدي لفايروس كورونا حيث توقف العمال عن العمل بسب الظروف الراهنة, و سيتم التنسيق معهم لإنجاز الإصلاح بأسرع وقت”.

تجدر الإشارة إلى أن بلدة حب نمرة تتبع ادرايا الى محافظة حمص, و تبعد عن المدينة نحو 60 كلم, حيث يبلغ عدد سكانها نحو 6 آلاف نسمة, و تشتهر بزراعة الخضروات و الكرمة و الزيتون.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق