العناوين الرئيسيةكاسة شاي

سحب رخصة الغناء من حسن شاكوش

قررت نقابة الموسيقيين في مصر سحب ترخيص الغناء الخاص بمؤدي المهرجانات الشعبية حسن شاكوش بشكل نهائي.

وعقدت نقابة المهن الموسيقية بقيادة النقيب هاني شاكر، اجتماعا، الأحد، من أجل التحقيق مع شاكوش، والمطرب الشعبي رضا البحراوي على خلفية الشجار الذي وقع بينهما في الأيام الماضية.

وجاء التحقيق مع كل منهما على حدة، بحسب وسائل إعلام مصرية، حيث كانت الأزمة الأكبر لدى شاكوش، بعدما رأت النقابة أن كلماته حملت إساءة شديدة لشعبة الإيقاع في نقابة الموسيقيين، وهو ما يرفضه النقيب شاكر وأعضاء المجلس.

ونظرا لما حملته كلمات شاكوش من تقليل من شعبة الإيقاع أمام الجمهور، قررت النقابة سحب ترخيص الغناء الخاص به بشكل نهائي دون تحديد مدة بعينها للعقوبة.

كما قررت النقابة بعد التحقيق مع البحراوي أن تضيف شهرا جديدا إلى الإيقاف، ليصبح إيقافه ساريا لمدة شهرين، كما قررت النقابة أن يتحمل البحراوي الأجور المادية الخاصة بفرقته خلال فترة الإيقاف.

وأعلنت النقابة عن منع الغناء عبر فلاشة أو مسجل صوتي على المسرح، واشترطت أن يكون الغناء والأداء في الحفلات من خلال فرقة موسيقية لا يقل عدد أفرادها عن 8 عازفين.

وجاء المنع بعد قيام البحراوي بانتقاد شاكوش، بسبب اعتماده على الأداء على المسرح، باستعمال تسجيل مسبق على الفلاشة، أو عبر مسجل صوت، دون إبراز قدراته الصوتية.

وطالب شاكر الجميع بالالتزام بمبادئ الوقوف على خشبة المسرح ومقابلة الجمهور، وتحمل مسؤولية الكلمة والفعل حسبما أعلنت النقابة في بيانها.

يذكر أن هاني شاكر سبق له أن خاض معارك مع “مطربي المهرجانات”، انتهت بمنع العديد منهم من الغناء، وسحب رخص عضوياتهم في النقابة، مثل “حمو بيكا” و “عنبة” و “عمر كمال”، لكنهم استمروا في طرح أغانيهم الكترونيا.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق