العناوين الرئيسيةثقافة وفن

زياد وريما الرحباني يحذران ورثة منصور الرحباني

نشرت ابنة السيدة فيروز المخرجة ريما الرحباني بياناً عبر صفحتها على فيسبوك تحت عنوان “تحذير” تتوجّه فيه مع شقيقها الموسيقار زياد الرحباني بصفتهما ورثة عاصي الرحباني بتحذيرٍ علني لورثة منصور الرحباني.

وجاء في البيان: “ان ورثة عاصي الرحباني ممثلين بزياد عاصي الرحباني وريما عاصي الرحباني يعلنان رفضهما التام لقيام أي كان، حتى ولو كان من ورثة منصور الرحباني، بإعادة تسجيل و/أو تصوير و/أو توزيع أيه أعمال فنية تعود للأخوين رحباني أو زياد الرحباني بدون موافقتهما”

وتابع البيان “كما وأنهما يحذران من منح أيه أذونات ام إجازات للغير من طرف واحد تعود لأصحاب الحقوق مجتمعين، وذلك إن في لبنان أم خارجه ومهما كانت الوسيلة أو الإطار أو المناسبة. لذا إقتضى التوضيح”.

وكانت أعلنت ريما عاصي الرحباني قبل سنتين بطريقة غير مباشرة بمنشور كتبته عبر حسابها الخاص في فيسبوك تحت عنوان “علم وخبر” حذّرت فيه “فضل شاكر” من إعادة تسجيل أيّ عمل فنّي لوالدتها لأنّه يعرّض الفاعل للملاحقة القانونية.

ونفت ريما أن يكون المغنّي فضل شاكر حصل على أي موافقة لإعادة أداء أغنيات يتم الترويج لها في الإعلام بصوته.

ومؤخرا هاجمت ريما الرحباني بعنف مايا دياب التي أحيت حفل في الذكرى الأربعين على تفجير مرفأ بيروت والتي قدمت فيه أغنية “جايي مع الشعب المسكين” متهمة إياها بأنها تُشترى بقرشين .

واعتبرت ريما أن غناء مايا دياب لأغاني وطنية ثورية للسيدة فيروز، في الحفل الذي بثته محطة “mtv” يشكل إرهابا فنيا لن يمر على خير قائلة “هيدا الإرهاب الفني صار بدو مكافحة أكبر من مكافحة الفساد وصار بدو عقوبات كمان”.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق
ReachEffect Verification
class="fb-like" data-share="true" data-width="450" data-show-faces="true">