العناوين الرئيسيةمن كل شارع

رغم تمديد فترة السماح باستلامها عدة مرات ..أهالي حي الزهراء بحمص يشتكون عدم وصول رسالة المواد المدعومة حتى الآن

اشتكى عدد من أهالي حي الزهراء عبر تلفزيون الخبر، تأخر استلامهم للمواد المقننة من صالة الزهراء لأكثر من شهر ونصف، وعدم وصول رسالة الاستلام رغم تمديد الفترة من قبل السورية للتجارة عدة مرات.

وقال أحمد العلي أحد مواطني الحي لتلفزيون الخبر” لم نستلم موادنا لأكثر من شهر ، وفي كل مرة نراجع فيها صالة الزهراء لا يتم تسليمنا بعدة حجج كعدم وجود مواد أو فقدان الأكياس”.

وأضاف العلي” قمنا بإلغاء مادتي الرز والشاي لنأخذ السكر دون جدوى، عندها ذهبنا الى صالة تشرين لطلب المواد المدعومة فرفضوا بدون وجود الرسالة، ولم يكن لديهم جهاز الماستر لتفادي هذه المشكلة”

بينما اشتكت رهام وهي من سكان حي الأرمن” غياب مادتي السكر والرز من صالة الحرية دون وجود دور لهاتين المادتين، مع عدم وجود جهاز ماستر ايضا”.

من جهته، قال محمد عمران مدير فرع حمص في المؤسسة السورية للتجارة لتلفزيون الخبر” نسلّم المواد المقننة للمراكز حسب الطلبات المقدمة، وقد يحدث بعض التأخير بسبب شركة تكامل مع التأكيد أننا جاهزون لمساعدة أي شخص بمجرد مراجعة فرع الشركة”.

وأوضح عمران ” يعتبر جهاز الماستر كصالة متنقلة، وهو جهاز صغير يمكّن من بيع المواد دون وصول الرسالة للمستهلك، والمواد المتوفرة حاليا في الصالات تتطلب وجود جهاز واحد يتم استخدامه بشكل يومي عند الحاجة له في أي صالة”.

وأشار عمران” قمنا بتوزيع المواد المقننة عبر البطاقة الالكترونية لأشهر شباط وآذار ونيسان بنسبة 90%، ونعتبر أفضل من الأفرع الأخرى من حيث التوزيع، مع الاشارة لوجود شح في بعض المواد في فترات مختلفة ونعمل على حل المشكلة قريبا جدا”.

يذكر أن السورية للتجارة مددت فترة استلام المواد المدعومة (الرز والسكر) مادامت متوافرة في الصالات، بعد أن كانت مددتها سابقا لغاية 7 حزيران.

والجدير بالذكر أن مجلس الوزراء وافق على منح سلفة للمؤسسة السورية للتجارة بقيمة 35 مليار ليرة سورية لتأمين مادتي السكر والرز وامكانية المواطن الحصول على مخصصاته المدعومة من اي مؤسسة فيها جهاز ماستر في حال لم تصله رسالة.

عمار إبراهيم – تلفزيون الخبر – حمص

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق