العناوين الرئيسيةفلاش

رد رسمي من مديرية صحة اللاذقية حول مادة نشرت في تلفزيون الخبر

ورد إلى تلفزيون الخبر رد رسمي حول مادة نشرت في تلفزيون الخبر تحت عنوان “٥٥ إصابة بالتهاب الكبد في ريف جبلة خلال ٣ أيام.. وأسماء الينابيع الملوثة تنام في درج مدير صحة اللاذقية .

والتزاما منا بالمهنية وحق الرد، نورد الرد كاملاً كما ورد، دون تدخل، مع التحفظ على ما جاء فيه:

الرد ..

ردا على ما نشر على موقع تلفزيون الخبر تاريخ ٢٧ كانون الثاني المدرج تحت عنوان

” ٥٥ اصابة بالتهاب الكبد في ريف جبلة بثلاثة ايام ..وأسماء الينابيع الملوثة تنام في درج مدير صحة اللاذقية “

فقد بدأت المراسلة منشورها بعنوان يسيء إلى مؤسسة صحية كاملة ، تقوم فرقها الطبية بالتواجد في المنطقة كل يوم لرصد الحالات وتقديم العلاج لها .

ومن يتابع ما نُشر يلحظ اللهجة التهكمية الساخرة التي لا تندرج تحت بند الاخلاق المطلوبة لدى الاعلامية وذلك بقولها

” الروتين و البيروقراطية VS حياة الناس “

و ايضا بعبارة ” بعد رفض مدير الصحة الكشف عن #سر_البقبق اعلنت مديرية الصحة ….” .

فهي تتوجه بهذا الكلام إلى مدير الصحة متهمة اياه بإخفاء معلومات يجب الادلاء بها بحسب رأيها ،

ايضا تخطت المهنية وأظهرت عدم المسؤولية بعنوانها

#عتبة_الموت ( ٥٥ إصابة بالتهاب الكبد خلال ثلاثة أيام وهي ترتفع يوميا غير كافية للكشف عن مصدر الفايروس واسماء الينابيع #تنام في مكاتب مديرية الصحة والقدير وحده يعلم عتبة الموت التي يجب أن نصلها لتتكرم #الصحة #بالإعلان عن #مصدر #موتنا ).

فهذا الكلام يحرض سكان المنطقة والمتلقي ضد الدولة – الممثلة بمؤسسة حكومية – هي مديرية الصحة باللاذقية بقولها ان مرض التهاب الكبد a هو فيروس مميت وقاتل والصحة ترفض التصريح عن مصدر موت سكان المنطقة ‼️ .

من الواضح ان المراسلة غير مطلعة على منشور سابق لدينا يوضح بأن :

📌 هذا المرض من الأمراض #السارية الموجودة في بلدنا و في كل دول العالم.

📌 لا يستدعي الخوف أو المبالغة لأنه مرض شافي.

📌 يعطي مناعة دائما بعد الشفاء .

📌لا يستدعي القبول في المستشفى إلا في حالات الاقياءات الشديدة وهي نادرة .

📌 عدم الخوف منه و الابتعاد عن الشائعات والتهويل .

كل ما ورد من مراسلة الخبر يعود لعدم اعطاءها اسم النبعين الملوثين ، فكما نعلم نتائج التحاليل المخبرية لا يتم التصريح عنها قبل الانتهاء منها بشكل نهائي ، فلسنا الجهة المخولة للاعلان عن النتائج والاسماء فنحن نرسلها إلى المحافظة ومؤسسة المياه ولا نقوم بنشرها ، لكن المراسلة قولبت ما حدث ليكون منشورها ردة فعل كيدي ضد عمل مديرية الصحة التي تقوم بعملها دون اللجوء إلى الإعلام. فأقل ما يمكن توجيه كلمة شكر لكوادرها الفعالة على الأرض ، التي لم تتوان يوما عن متابعة مهامها .

انتهى الرد

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق