اخبار العالمالعناوين الرئيسية

ربع مليون أمريكي يوقعون على عريضة لإقالة ترامب

حظيت عريضة تطالب بإقالة الرئيس الأميركي المنتهية ولايته دونالد ترمب من منصبه بتوقيع ما يزيد على 230 ألف شخص، وذلك على خلفية أحداث الكونغرس الذي اقتحمه يوم الأربعاء أتباع ترامب خلال جلسة للتصديق على فوز الرئيس المنتخب “جو بايدن”.

ونقلت مصادر إعلامية عن مجلة “نيوزويك” الأميركية قولها أن “العريضة التي أطلقها موقع MoveOn الإلكتروني اتهمت ترمب بمواصلة نشر نظريات المؤامرة حول التصويت والانتخابات بلا هوادة، والعمل بنشاط على التلاعب بنتائج الانتخابات”.

وتابعت: “تحريض ترامب وغوغاء أنصاره في الكونغرس هو أحدث حلقة في سلسلة من الإهانات والاعتداءات على ديمقراطيتنا”.

ولفتت المجلة الأميركية إلى أن العريضة موجهة إلى مجلس النواب ومجلس الشيوخ وإدارة ترمب، وتهدف إلى الحصول على 300 ألف توقيع قبل إرسالها.

وكان طالب يوم الخميس العديد من السياسيين الأمريكيين باستخدام التعديل الـ 25 من الدستور الذي يسمح بعزل ترامب، كون أنه غير أهل للبقاء في منصبه بالأيام المقبلة لحين استلام بايدن مهامه.

وجاء اقتحام مبنى “الكونغرس” بعد تحريض “ترامب” أتباعه للخروج ضد الحكومة في الليلة التي يتم بها التصديق على نتائج الانتخابات وفوز “جو بايدن” من قبل “الكونغرس” رسمياً، فما زال ترامب حتى الآن لا يعترف بالخسارة التي تعرض لها ويدعي زيف الانتخابات.

ولم يسجل في تاريخ الولايات المتحدة هكذا حادثة لرئيس فيها يكاد أن يدخل البلاد في حرب أهلية، بعد العشرات من التهديدات التي أطلقها وعدة حوادث أمنية سجلت من قبل أنصاره منذ إعلان نتائج الانتخابات، وصولاً لحادثة اقتحام “الكونغرس” الأخيرة.

كما طالب العديد من الوزراء والمسؤولين الأمريكيين محاكمة “ترامب” معتبرين أنه أصبح “خارج السيطرة”، وواصفين إياه بـ “المريض عقلياً وغير قادر على التعامل مع نتائج الانتخابات وتقبلها”.

وبذات الوقت أعلن عدد من النواب أيضاً عن أنهم “بصدد تقديم طلب لمحاكمة ترامب في الكونغرس بهدف عزله، لكن هذه الآلية تستغرق وقتاً، ومن غير المرجح أن تنتهي قبل الـ 20 من كانون الثاني”، حين سيتسلم جو بايدن مقاليد السلطة”.

يذكر أن حادثة اقتحام “الكونغرس” جاءت بعد ساعات قليلة من إعلانه رفض اعتراض قدمه مشرعون جمهوريون ضد نتائج التصويت المتأخر الذي جرى في ولاية “أريزونا” مساء الأربعاء، وقضت نتائجه مجدداً بفوز “جو بايدن” في الانتخابات الرئاسية عن الولاية المذكورة.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق