العناوين الرئيسيةرياضة

راموس: كنت أود الاستمرار لكن فوجئت بإنتهاء صلاحية عقدي مع الملكي

قال سيرجيو راموس قائد ريال مدريد الإسباني، لوسائل الإعلام في مؤتمر افتراضي عقد ظهر الخميس، بعد وداع الملكي بشكل رسمي، إنه كان قد قرر قبول العرض الذي قدمه النادي بالتجديد لمدة سنة واحدة، ولكن صلاحيته انتهت.

وكان ريال مدريد قد ودّع سيرجيو راموس القائد التاريخي للملكي، في مؤتمر اقتصر علي حضور أسرته والمقربين منه، بالإضافة فلورنتينو بيريز رئيس المرينجي وعدد من مسئولي النادي، بعد إعلان رحيله بشكل رسمي عن النادي، بعد مدة وصلت 16 عاماً منذ إنضمامه قادماً من إشبيلية.

وقال راموس للصحفيين، “أردت أن أوجه شكري لوسائل الإعلام التي رافقتني طوال 16 عامًا، وأنا هنا مستعد للإجابة عن جميع أنواع الأسئلة وأريد توضيح كل شيء”.

وأضاف، “لم أكن أريد مغادرة ريال مدريد أبدًا، كانت رغبتي هي الاستمرار في ريال مدريد”.

وواصل، “القضية لم تكن اقتصادية. كنت أرغب بالتجديد لمدة عامين ولكن النادي عرض علي سنة واحدة، في الأيام القليلة الماضية قررت قبول عرض التجديد لمدة عام ولكن صلاحيته كانت قد انتهت ولم أكن قد علمت بذلك”.

وأكمل، “فزنا بالليجا في زمن الوباء، ونتيجة لذلك عرض علي النادي التجديد، ولكن تم تأجيله بسبب الوباء، في الأشهر الأخيرة عرض علي النادي التجديد لمدة عام وتخفيض في الراتب، المال ليس مشكلة”.

وتابع، ” لقد تغيرت الظروف، لكن لم يتم إخباري أبدًا أن للعرض تاريخ صلاحية، لقد فوجئت بانتهاء صلاحيته”.

وأوضح، “كنت أود توديع النادي في الملعب بحضور الجماهير، ولكن حصل ما حصل، وداع رائع مع عائلتي، ألقابي، الوباء قيّد العديد من الأمور ولكنني أشعر بالامتياز من خلال المودة التي يقدمونها لي”.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق