العناوين الرئيسيةرياضة

رئيس اللجنة المؤقتة لاتحاد السلة: خطط عديدة لتحضير المنتخب قبل التصفيات

قال رئيس اللجنة المؤقتة لاتحاد كرة السلة علاء جوخه جي أنه سيتم إنهاء منافسات الدوري السوري لكرة السلة في العاشر من أيار بهدف إتاحة الفرصة للمنتخب للاستعداد للمباراتين المقررتين أمام قطر والسعودية في شهر حزيران المقبل ضمن التصفيات المؤهلة لنهائيات كأس آسيا.

وأضاف جوخه جي خلال مؤتمر صحفي عقد في مقر الاتحاد الرياضي العام إنه هناك العديد من الخطط لتحضير المنتخب من بينها إقامة دورة دولية في صالة الفيحاء دمشق قبيل التصفيات، بالإضافة لوجود اتصالات مع عدد من الدول من بينها روسيا والإمارات لإقامة معسكر خارجي.

ولفت رئيس اللجنة أن موعد وصول مدرب المنتخب الأمريكي جوزيف ساليرنو واللاعب المجنس جورج كيل سيتم تحديده عبر خلية العمل في اللجنة المؤقتة، مؤكداً على الثقة الكبيرة بالكادر الفني واللاعبين للفوز وخطف بطاقة التأهل.

كما أشار جوخه جي إلى أنه سيتم في الفترة المقبلة العمل على تشكيل منتخب لكرة السلة تحت 15 سنة ومنتخب أولمبي ومنتخب للسيدات بالإضافة لتشكيل منتخب 3×3 للمشاركة في دورة الألعاب الآسيوية المقررة في الصين.

بدوره قال عضو اللجنة المؤقتة لاتحاد كرة السلة طريف قوطرش إن هدفنا هو الفوز في المباراتين المقبلتين أمام السعودية وقطر لحسم التأهل للنهائيات الآسيوية، مشيراً إلى أن التأجيل الذي طرأ على النافذة الأخيرة من التصفيات سبب لنا ضرراً كبيراً لأننا لا نستطيع العمل على استراتيجية طويلة الأمد بسبب الظروف المتغيرة ما يفرض علينا العمل ضمن استراتيجيات قصيرة.

ولفت قوطرش إلى أن نقل مباريات النافذة من قطر إلى الأردن كان إيجابياً باعتبار قطر منافسنا المباشر ومن إيجابيات الفترة الماضية أننا تعودنا اللعب خارج أرضنا.

وأوضح قوطرش أن تحضير المنتخب للنافذة الأخيرة من التصفيات الآسيوية سيكون مختلفاً حيث سيكون هناك قائمة من 15 لاعباً من ضمنهم اللاعبون المغتربون والذين سنتحفظ على ذكر أسمائهم حتى إتمام عملية انضمامهم بشكل كامل لصفوف المنتخب الوطني.

وعن موضوع اللاعبين المغتربين كشف قوطرش أنه يجري التواصل مع 28 لاعباً مغترباً للعمل على ضمهم من ضمن أنظمة الاتحاد الآسيوي وقوانينه.

وعدّ قوطرش أننا عشنا في حالة ضياع في الفترة الماضية لعدم تحديد تاريخ ومكان للتصفيات، مشيراً إلى أن التواصل مع مدرب المنتخب الأمريكي جوزيف ساليرنو كان دورياً لتقييم مستوى اللاعبين والوقوف على جاهزيتهم.

كما يتم التواصل مع لاعبنا المجنس جورج كيل للتأكد من عدم تعارض مباريات المنتخب مع مواعيد فريقه في البطولة الأوروبية، مشيراً إلى أنه تم تجديد التعاقد مؤخراً مع كيل للعب على مباريات النوافذ حيث سيتقاضى 5 آلاف دولار على كل مباراة بالإضافة لمكافأة التأهل، وفي حال غيابه عن المنتخب سيكون هناك اللاعب البديل علماً أنه لا يحق له اللعب لأي منتخب آخر وفقاً لقوانين الاتحاد الدولي لكرة السلة.

وفي السياق ذاته قال رئيس الاتحاد الرياضي فراس معلا إن الميزانية الحالية المقدمة للجنة المؤقتة أقل من الاتحاد السابق إلا أن المبالغ المقدمة تنفق بالطريقة الصحيحة.

وطالب معلا بضرورة تجميع لاعبي المنتخب بمعسكر داخلي ضمن أيام الأسبوع بإشراف المدرب الوطني للوقوف على جاهزيتهم مؤكدأ أن الاتحاد الرياضي سيقدم الدعم لجميع منتخبات السلة من رجال وسيدات وفئات عمرية بالمستوى نفسه.

كما لفت معلا إلى أن الاتحاد الرياضي بصدد العمل على تجديد الثقة باللجنة المؤقتة لـ6 أشهر أخرى بعد النجاح الذي حققته في الفترة الماضية، مشيراً إلى أن شهر حزيران المقبل سيكون مفترق طرق للرياضة السورية.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق