العناوين الرئيسيةعلوم وتكنولوجيا

دراسة تربط استخدام وسائل التواصل الاجتماعي باضطرابات الطعام عند المراهقين

ربطت دراسة أمريكية جديدة مخاطر “الاستخدام غير الآمن” لوسائل التواصل الاجتماعي بين المراهقين، وإصابتهم باضطرابات في سلوكيات تناول الطعام.

وبينت الدراسة التي شملت 996 مراهقاً متوسط أعمارهم 13 عاماً، أن “52% من الفتيات عانين من اضطراب واحد على الأقل في تناولهن للطعام مقابل نسبة بلغت 45% لدى الفتيان”، وفقاً لموقع “دويتشه فيله”.

وأشارت الدراسة إلى أن “احتمالات اتباع سلوكيات تغذية مضطربة ارتفعت بتزايد حسابات التواصل الاجتماعي، مقارنة بالمراهقين الذين لم يكن لديهم أي حسابات على هذه المواقع”.

ونصح الأستاذ بقسم طب المراهقين والشبان في جامعة كاليفورنيا الأمريكية، جيسون ناجاتا، “الآباء الذين يعتقدون أن أبناءهم يعانون من مشكلات في رؤيتهم لأنفسهم وفي سلوكهم المتعلق بالطعام، بطلب المساعدة من المتخصصين”.

وأضاف ناجاتا أنه “على الوالدين محاولة إبقاء خطوط التواصل مع أبنائهم مفتوحة بشأن الاستخدام الآمن لوسائل التواصل الاجتماعي”.

وقال المشرف على الدراسة، سيمون ويلكش، أن “استخدام مواقع التواصل الاجتماعي يشجع صغار السن على مقارنة أنفسهم بأقرانهم وبالآخرين، خاصة فيما يتعلق بالمظهر في سن يكون فيه المراهقون سريعي التأثر”.

يذكر أنه كان لدى 75% من الفتيات و70% من الفتيان الذين شملتهم الدراسة ، حساب واحد على الأقل في وسائل التواصل الاجتماعي، سواء “فيسبوك”، “إنستغرام”، “سناب شات” أو “تيك توك”.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق