اخبار العالمالعناوين الرئيسية

حرب إعلامية بين ألمانيا وأمريكا بسبب لقاح فيروس “كورونا”

انتقد عدد من المسؤولين الألمان سعي الولايات المتحدة لاحتكار الحقوق الحصرية لعقار ضد فيروس كورونا، يتم تطويره حالياً من قبل شركة في ألمانيا، وذلك عقب تقارير بأن الرئيس الأمريكي ترامب حاول ضمان اللقاح حصريا لبلاده.

وقال وزير الاقتصاد الألماني “بيتر ألتماير” بحسب موقع “DW” في رسالة باللغة الإنجليزية للولايات المتحدة الأمريكية، أثناء حلقة نقاشية تلفزيونية، إن ” ألمانيا ليست للبيع”، وذلك على خلفية الخلاف الذي نشأ بين البلدين بشأن حقوق ملكية لقاح ضد فايروس كورونا.

وكانت صحيفة “فيلت ام زونتاج”، أفادت الأحد نقلاً عن مصادر حكومية في برلين، بأن أمريكا عرضت على شركة (كيور فاك) الخاصة، الواقعة في مدينة توبينغن، على بعد 30 كيلومترا جنوب شتوتغارت، مليار دولار للحصول على الحقوق الحصرية لعقار يتم تطويره حاليا.

وذكرت تقارير صحفية في ألمانيا أن شركة (كيور فاك) نفت أنها تدرس إبرام عقد مع الولايات المتحدة لتطوير لقاح مضاد لفيروس كورونا المستجد حصرياً لأمريكا.

وقال الرئيس التنفيذي للشركة، كريستوف هتيش، في تصريحات لصحيفة “مانهايمر مورجن” الألمانية:” نريد أن نطور لقاحا للعالم كله وليس لدول بعينها”.

وتعمل شركة “CureVac” للتكنولوجيا الحيوية على إيجاد لقاح ضد فيروس كورونا المستجد (كوفيد19-) منذ عدة أسابيع، و قال المتحدث باسم الشركة تورستن شولر: “التوصل إلى هذا اللقاح على سلم أولوياتنا منذ كانون الثاني الماضي”، مضيفاً أن الشركة واثقة من تقديم اللقاح حتى الصيف المقبل، حيث يمكن اختباره سريرياً بعد ذلك”.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق
ReachEffect Verification
class="fb-like" data-share="true" data-width="450" data-show-faces="true">