العناوين الرئيسيةحوادث

“حالة سرقة لمدرسة كل شهر تقريبا”.. سرقة مدرسة الشهيد ” فايز محمود” بجرمانا

تعرضت مدرسة الشهيد فايز محمود في جرمانا بريف دمشق للسرقة من قبل مجهولين مساء يوم الأحد الماضي وفق ما قالته مديرتها لتلفزيون الخبر.

وفي التفاصيل التي أوردتها مديرة المدرسة ناديا الراضي لتلفزيون الخبر: أنها ليست حادثة السرقة الأولى التي تتعرض لها المدرسة”، منوهة إلى “حدوث حالة أخرى قبل عشرين يوماً .”

وكشفت الراضي لتلفزيون الخبر: “أن السارقين سرقوا غرفة الحاسوب و راوتر و6 شاشات ومعالج، بالإضافة لمنظم كهربائي يُقدر سعره حوالي (2) مليون ل.س.”

وأضافت راضي “أن السارقين قاموا بخلع أقفال الأبواب لغرفة الإدارة والحاسوب وأمانة سر وحاولوا خلع باب المكتبة”، معتبرة أن هذه السرقات هي ” إساءة وتخريب للمدرسة من قبل الفاعلين الذين يواظبون على فعلتهم بين الحين والآخر.”

وطالبت راضي عبر تلفزيون الخبر بفتح تحقيق من قبل الأمن الجنائي لكشف هوية الفاعلين لأنها ليست المرة الأولى .

بدوره، أكد معاون مدير تربية دمشق فخري الجلاب لتلفزيون الخبر “أن السرقة حصلت في المساء بعد انتهاء الدوام الإداري.”

وأضاف فخري لتلفزيون الخبر”: أن المدرسة جاهزة لاستقبال الطلاب بعد عدة أيام ولن تؤثر السرقة على انطلاق العام الدراسي.”

ونوه فخري لتلفزيون الخبر إلى “أن معظم المدارس لا يوجد بها حارس ليلي لحماية المدرسة باستثناء بعض المدارس المهنية.”

ولفت فخري إلى “أن المدارس تعاني من نقص في عدد الحراس والمستخدمين وتحتاج المديرية لإعلان من مجلس الوزراء عن مسابقات لتوظيف حراس لتعويض النقص وحماية المدارس بعد انتهاء فترة الدوام الرسمي.”

وأشار فخري لتلفزيون الخبر إلى أن “ما يعادل حالة سرقة واحدة كل شهر تتعرض لها المدارس في محافظة ريف دمشق.”

يذكر أن الجهات المختصة تقوم بالبحث عن الفاعلين لكشف هويتهم، بحسب فخري، مطالباً المجتمع المحلي بالتعاون لحماية المدارس.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق