العناوين الرئيسيةمحليات

جريمة مروعة ضحيتها طفلة اغتصبت وخنقت بسلك هاتف في ريف الدريكيش

عُثر على جثة الطفلة “سيدرا زيدان” في قرية القليعة بريف الدريكيش يوم الجمعة، وذلك بعد اختفائها من أمام منزلها في القرية منذ ثلاثة أيام .

وأوضح رئيس مركز الطب الشرعي الدكتور علي سيف الدين بلال لتلفزيون الخبر أنه “تم العثور على جثة الطفلة “سيدرا أحمد زيدان” مواليد 2007 من قرية القليعة بريف الدريكيش، مقتولة في حرش زراعي قرب القرية، وذلك بعد تغيبها عن منزلها عدة أيام”.

وبين الدكتور بلال أنه “تم الكشف الأولي عليها في مكان الجثة، ثم تم نقلها إلى مشفى الدريكيش الوطني لإجراء الكشف الدقيق من قبل هيئة الكشف على الجثة” مردفاً “وتبين أن سبب الوفاة هو الخنق برباط (سلك كبل هاتف)، كما تبين من خلال الكشف الطبي على الأعضاء التناسلية للطفلة أنها تعرضت لاعتداء جنسي” .

وذكر بلال أن “التحقيقات جارية من قبل الجهات المختصة حول ملابسات الجريمة ولمعرفة الفاعل الذي أقدم على هذا الفعل الشنيع”.

يُذكر أنه خلال شهر أيار الماضي، شهد ريف القدموس جريمة قتل راح ضحيتها شاب وإصابة أبيه وأخيه بجروح، جراء إطلاق النار عليهم من جارهم نتيجة خلاف حول مشحرة فحم .

علي رحال – تلفزيون الخبر – طرطوس

مقالات ذات صلة

ReachEffect Verification
class="fb-like" data-share="true" data-width="450" data-show-faces="true">