العناوين الرئيسيةموجوعين

تضرّر أكثر من 20 مخيماً في المناطق المحتلة مع اشتداد العاصفة المطرية

تشهد المخيمات الواقعة في المناطق المحتلة حالة مأساوية، نتيجة تردي الأحوال الجوية، وتعرض المنطقة لعاصفة مطرية التي لا يزال تأثيرها حتى الأربعاء 16 كانون الأول.

وذكر “المرصد المعارض” أن أكثر من 20 مخيماً في إدلب تعرضت للضرر وتشريد قاطنيها وتهدم أجزاء من جدرانها واقتلاع عدد من خيامها بفعل الأمطار الغزيرة،

وتتركز تلك المخيمات المتضررة في دير حسان وقاح وسرمدا والدانا وكفر يحمول والشيخ بحر ومناطق أخرى تضم مخيمات عشوائية متفرقة في إدلب، وسط تشرد عشرات العائلات النازحة إلى أماكن قريبة وخيام أخرى لم تصلها السيول.

و قال “المرصد المعارض” إنّه “لا تزال الجهات الإغاثية والخدمية تقف مكتوفة الأيدي حيال ما يجري في هذه المخيمات، وتلخص خدماتها على الإصلاح بعد الضرر، دون وجود رؤية مستقبلية لمساعدة النازحين”.

وتتكرر معاناة النازحين في المخيمات ، أثناء حدوث العواصف المطرية سواء في إدلب أو الأردن أو لبنان التي ينتج عنها غرق خيام النازحين، ما يتسبب بتشريدهم خارج هذه المخيمات.

تلفزيون الخبر 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق