طافشين

ترحيل عشرات اللاجئين من اسطنبول إلى الأراضي السورية

سيّرت بلدية إسينورت في ولاية إسطنبول قافلة جديدة ضمت 90 لاجئاً سورياً من أمام مبنى بلدية إسنيورت القديم إلى الحدود التركية السورية تحضيراً لمغادرة تركيا.

ونشرت وسائل إعلام تركية، مقاطع مصورة في مكان انطلاق الحافلات، تظهر عدد من السوريين وهم يودّعون أصدقائهم وأقاربهم من المتبقين في الولاية. ولم يتم التأكد من حالة الترحيل إن كانت طوعية أم إجبارية.

وقال نائب رئيس بلدية إسنيورت، حالس شيمشك، إن “بلدية إسنيورت وثقت عودة نحو سبعة آلاف لاجئ سوري خلال عام 2018، بالإضافة إلى ألفي لاجئ منذ شهر نيسان الماضي وحتى الآن”.

ويجري إعادة اللاجئين السوريين إلى الأراضي السورية بعد توقيعهم على أوراق ما تسمى «العودة الطوعية» التي تتيح لهم الخروج من تركيا عبر إحدى المعابر الحدودية، ولكن في الوقت ذاته تمنعهم من دخول الأراضي التركية لمدة خمس سنوات من تاريخ مغادرتها.

تجدر الإشارة إلى أن حي إسنيورت من الأحياء المكتظة باللاجئين السوريين في ولاية إسطنبول، حيث يصل عددهم إلى ما يقارب 120 ألف لاجئ سوري.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق