العناوين الرئيسيةسياسة

ترامب و”صهره” على قائمة ترشيحات “نوبل” للسلام

ترشح الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب و”صهره” غاريد كوشنر لنيل جائزة “نوبل” للسلام على الرغم من الإتهامات التي يواجهها ترامب بسبب الإحداث التي وقعت خلال الانتخابات الرئاسية الأخيرة.

واستطاع ترامب بحسب وسائل إعلامية عالمية خلال فترته الرئاسية الوحيدة تطبيع العلاقات بين “إسرائيل” و٤” دول عربية، رغم تعهده سابقاً بتحقيق السلام بين”إسرائيل وسبع دول عربية.

كما أصدر ترامب في الأسابيع الأخيرة من ولايته قراراً بسحب القوات الأمريكية من العراق وأفغانستان، وناقش مع كبار المسؤولين في إدارته توجيه ضربة عسكرية لإيران.

وقام عدد من النواب في أحزاب يمينة سويدية وإستونية ونرويجية بترشيح ترامب وصهره لجائزة “نوبل” للسلام خلال 2021.

وجاءت هذه الترشيحات، في حين يواجه ترامب مساءلة أمام مجلس الشيوخ بتهمة التحريض على العصيان، المرتبطة باقتحام موالين له مبنى “الكونغرس”، مطلع العام، والتسبب بمقتل 5 أشخاص، احتجاجاً على نتائج الانتخابات التي أخرجته من السباق الرئاسي.

وأُغلق باب الترشيح لنيل الجائزة في 31 من كانون الثاني الماضي، على أن تصدر النتائج ويُعلن اسم الفائز في 9 من تشرين الأول المقبل، في العاصمة النرويجية أوسلو.

وتُمنح جائزة “نوبل” للسلام سنوياً منذ عام 1901، ويستطيع وزراء وبرلمانيون من مختلف دول العالم، وحاصلون على الجائزة وأكاديميون، وأعضاء المحاكم الدولية، تقديم مرشحين لنيل الجائزة أفرداً أو مؤسسات، ولا تكشف عادة اللجنة المانحة للجائزة عن المرشحين، ما لم يعلنوا ذلك بأنفسهم.

يذكر أن جائزة “نوبل” أسسها ألفريد نوبل، وهو عالم كيمياء ومهندس ومخترع، وتقدم الجائزة في مجالات الطب والأدب والعلوم والاقتصاد والسلام.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق