العناوين الرئيسيةمحليات

بينما ينتظر المزارعون القرار النهائي حول الشوندر.. وصول 18 ألف طن سكر مستورد إلى سوريا

وصل يوم الإثنين إلى مرفأ طرطوس باخرتين محملتين بكمية 18 ألف طن من السكر المستورد من قبل القطاع الخاص، حيث استلمت المؤسسة السورية للتجارة 15% منها، حصتها المقررة من كامل الكمية حسب التعليمات الصادرة عن اللجنة الاقتصادية.

وأوضح مدير عام المؤسسة السورية للتجارة أحمد نجم لتلفزيون الخبر أنه “تم استلام حصة المؤسسة المحددة بـ 15% باعتبار أن تلك الكمية هي مستوردات من القطاع الخاص وبسعر التكلفة”.
وأضاف نجم أنه “سيتم طرح الكمية المستلمة في صالات المؤسسة للبيع المباشر للمواطن”.

وكانت ألزمت وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك مستوردي القطاع الخاص للمواد الممولة من المصارف العاملة بسوريا المرخص لها التعامل بالقطع الأجنبي، بتسليم 15% من المواد التي يستوردونها بسعر التكلفة لمؤسسات القطاع العام.
وشددت الوزارة على أنه “في حال مخالفة المورد لإجراءات التسليم فتطبق بحقه أحكام قانون حماية المستهلك رقم 14 لعام 2015، وحرمانه من الاستيراد لمدة عام واحد”.

وفي الوقت الذي يتم فيه استيراد مادة السكر من الخارج، فإن قراراً من الحكومة كان صدر في الشهر السابع من العام الحالي بتحديد مهلة 3 أشهر لاتخاذ قرار نهائي حول التخلي عن زراعة محصول الشوندر السكري والاستعاضة عنه بزراعات أخرى من عدمه.

أما عن معامل السكر الستة الموجودة في سوريا، فإن أربعة منها متوقف عن العمل بسبب الحرب، و معملين فقط بالخدمة، وهما معمل “شركة سكر تل سلحب” الذي يقوم تقطيع الشوندر السكري وتجفيفه لتسليمه للأعلاف، ومعمل “شركة سكر حمص”، الذي يقوم بتكرير السكر الخام.
وكان الاتحاد العام للفلاحين أعلن أن معمل السكر “لم يستلم إنتاج الموسم الجاري من الشوندر السكري، والذي بلغ 17 ألف طن”.

وتراجعت المساحات المزروعة بالشوندر السكري خلال الأعوام الماضية، وباتت متركزة في حماة وريفها، بسبب إحجام الفلاحين عن هذا المحصول، مع ارتفاع تكاليف إنتاجه.
وبحسب مصادر إعلامية فإن “تكاليف إنتاج الشوندر تصل لـ 32500 ليرة للطن، مقارنة بسعر شرائه والبالغ 25 ليرة للكيلو (أي 25 ألف ليرة للطن).

ويعتبر الشوندر السكري من المحاصيل الزراعية التي يستخرج ويصنع منها سكر الطعام، وكان يتم ذلك في معمل سكر تل سلحب في حماة، لكن منذ 2014 وحتى تاريخه توقف المعمل عن تصنيعه وتحول المحصول إلى مادة علفية.
يذكر أن معامل السكر الستة الموجودة في سوريا هي “شركة سكر حمص – شركة سكر تل سلحب – سكر دير الزور – شركة سكر الرقة – شركة سكر مسكنة – شركة سكر الغاب”.

وفا أميري – تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق