اقتصادالعناوين الرئيسية

بنك “عودة” يبيع أسهمه في سوريا بسبب العقوبات الأمريكية الجديدة

أعلن بنك “بيمو السعودي- الفرنسي” عن شرائه 49% من أسهم بنك “عودة” في سوريا، بعد موافقة من “مصرف سوريا المركزي”.

وأصدر البنك بياناً، نشره “سوق دمشق للأوراق المالية”، الخميس، قال فيه إن “مجلس إدارة بنك بيمو السعودي الفرنسي يتشرف بالإفصاح عن شرائه كامل حصة مجموعة عودة- لبنان، والتي توازي تقريباً 47% من مجموع أسهم بنك عودة- سوريا، و2% من شخص طبيعي”.

وأضاف البنك أن “مصرف سوريا المركزي” وافق مبدئياً على عملية الشراء، مشيراً إلى أنه عند استكمال جميع الموافقات المطلوبة سيتم تنفيذ صفقات “ضخمة”، وفق تعليمات “سوق دمشق للأوراق المالية”.

وكانت بنك “بيمو” أصدر بياناً، الأربعاء، قال فيه إنه يجري مفاوضات لشراء 49% من أسهم بنك “عودة”، إلا أنه لم يحصل على الموافقات اللازمة بعد.

وتأتي عملية بيع بنك “عودة” لأسهمه عقب حزمة عقوبات فرضتها الولايات المتحدة على “مصرف سوريا المركزي”، الثلاثاء، ما يفسر خوف مجموعة “عودة” اللبنانية من أن تطالها العقوبات.

يُشار إلى أن بنك “عودة” تأسس في سوريا عام 2005 برأسمال وصل حينها إلى 2.5 مليار ليرة، إلا أنه رفع رأسماله مؤخراً إلى 6.3 مليارات، وتُقدّر أرباحه صافية خلال النصف الأول من العام الجاري بنحو 42.2 مليار ليرة سورية.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق