العناوين الرئيسيةمن كل شارع

بعد حوالي العام على صدور المرسوم.. معلمو ريف حلب يشتكون عدم حصولهم على تعويضات معلمي المناطق النائية

اشتكى عدد من معلمي ريف حلب لتلفزيون الخبر عدم حصولهم على تعويض المعلمين في المناطق النائية على الرغم من مرور حوالي العام على صدور المرسوم الناظم لذلك.

وقال أحد المشتكين لتلفزيون الخبر “صدر مرسوم تعويض المعلمين في المناطق النائية مثل ريف حلب وأرياف المحافظات الشرقية منذ عام بنسب معينة ولم نحصل على اي شيء وتواصلنا مع مديربة التربية وقدمنا شكاوى ولم نصل إلى نتيجة والحجة أن المجمعات التربوية لم ترسل الأموال المخصصة”.

وأفاد مدير تربية حلب ابراهيم ماسو لتلفزيون الخبر أن “هناك قسم كبير من المعلمين تم صرف التعويضات لهم وتبقى قسم يتم العمل على صرف التعويضات إليه وهي الأن قيد الصرف”.

وحول التأخر في صرف التعويضات أجاب ماسو “نحن لم نتوقف عن العمل على تنفيذ المرسوم لكن وقعت بعض الإشكالات في بعض المجمعات التربوية نتيجة انتقال المعلمين من مجمع إلى أخر وما خلقه ذلك من حالة إرباك في الاجراءات التي تتطلب الدقة أثناء التنفيذ”.

وأصدر الرئيس بشار الأسد في تشرين الثاني ٢٠٢٠ المرسوم التشريعي رقم ٢٨ القاضي بمنح العاملين بوظائف تعليمية في محافظات حلب والرقة ودير الزور والحسكة عدا مراكز المحافظات تعويض الأماكن النائية بنسبة ٢٥% من الأجر الشهري المقطوع بتاريخ أداء العمل

كما تكون نسبة التعويض ١٢%إذا كان العامل من أبناء المحافظة التي تقع فيها المدارس والمجمعات التربوية في الأماكن النائية.

يذكر أن محافظة حلب تعاني من اهمال من قِبل المعنيين في مختلف القطاعات حيث تخضع للتسويف والتأجيل و”التطنيش” في حل مشاكل المحافظة في أي مجال كان على الرغم من مرور فترة زمنية طويل على تحريرها من سيطرة الإرهاب الذي أكل من أهلها الكثير.

جعفر مشهدية-تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق