طافشين

“بضربة سيف” .. لاجئ سوري يقتل ألمانياً وسط الشارع

قام لاجئ سوري يوم الأربعاء بقتل مواطن ألماني بسيف أو “ساطور” وسط الشارع في مدينة شتوتغارت الألمانية.

وذكرت وسائل إعلام ألمانية، بينها موقع صحيفة “بيلد” أن بلاغاً وصل للشرطة من مواطنين خائفين حول وجود رجل يحمل شيئاً يشبه السيف ويقوم بقتل أحد الأشخاص وسط الشارع.

وقالت وسائل الإعلام الألمانية إن “الجريمة وقعت في ميدان “أويرو بلاتس”، إثر شجار بين رجيلن، حوالي الساعة 6:40 من مساء الأربعاء”.

وبحسب المعلومات التي حصلت عليها الصحيفة الألمانية، فإن “الضحية ألماني من أصل كازاخي، وأن ن الجاني هتف بالضحية أثناء شجاره معه: “لماذا فعلت ذلك”، مراراً وتكراراً، قبل أن يوجه له الطعنات”.

وختمت الصحيفة بتصريح المتحدث باسم الشرطة، شتيفان كيلباخ، مساء الأربعاء وقال “لقد اعتقلنا شخصًا يتم التحقق الآن حول ما إذا كانت مرتكب الجريمة”.

وكشفت وسائل إعلام ألمانية أن “المشتبه به سوري وقد دخل ألمانيا قبل أربع سنوات بهوية مزورة، بينما الضحية رجل ألماني كان يعيش مع السوري في منزل واحد، ولم تعرف بعد دوافع الجريمة”.

وتناقل ناشطون تسجيلات مصورة تظهر الجريمة لحظة وقوعها، حيث قام الجاني بحمل ساطور وضرب به المغدور وسط الشارع، قبل أن يحاول اللحاق بشخص اقترب من مكان الجريمة.

وانتقدت الشرطة الألمانية انتشار وتناقل المقطع على موقع “تويتر” لما يحتوي على مشاهد “فظيعة”، وطالبت إدارة الموقع بمتابعة التسجيل وحذفه.

وكان طالب لجوء سوري في عام 2016 قتل امرأة على خلاف معها وأصاب شخصين بساطور وسط مدينة “روتلينغن” جنوب غربي ألمانيا، قبل أن يتم اعتقاله.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق