اخبار العالمالعناوين الرئيسية

انتحار لبناني بسبب “100 دولار”

انتحر مواطن لبناني من منطقة البقاع، مساء الأحد الماضي، بسبب “دين مالي لا تتجاوز قيمته المئة دولار أمريكي”.

وقال والد المتوفي لموقع “الجديد” اللبناني أنه “عثر على ابنه مشنوقاً خلف منزله”. و أرجع الأب سبب انتحار ابنه إلى “تراكم الديون عليه في المحال التجارية المجاورة لمنزله”.

وأكَّد أن “قيمة الديون المتراكمة على ابنه لا تتجاوز الـ200 ألف ليرة لبنانية، أي ما يعادل 100 دولار أمريكي”، مضيفاً أن “ابنه كان من دون عمل منذ نحو شهرين”.

وكان اللبناني جورج زريق، أضرم النار في جسده بباحة مدرسة أولاده لعدم قدرته على دفع أقساطهم الدراسية المرتفعة، بشهر شباط الماضي.

يذكر أن المحافظات اللبنانية تعيش منذ 17 تشرين الأول الماضي احتجاجات شعبية، تنديدا بتردي الأوضاع المعيشية وغلاء الأسعار.

تجدر الإشارة إلى أن سعر صرف الدولار الأمريكي مقابل ليرة لبنان وصل إلى 2000 ليرة، حيث يشهد الاقتصاد اللبناني انهياراً كبيراً مع ارتفاع حاد في أسعار السلع والمأكولات ومختلف المنتجات سواء محلية كانت أم مستوردة.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق