اقتصادالعناوين الرئيسية

“ام تي إن سوريا”: انسحاب الشركة الأم لن يؤثر علينا

أعلنت شركة “MTN سوريا” أن “قرار الشركة الأم بالانسحاب من منطقة الشرق الأوسط والتوجه للعمل في إفريقيا، لن يؤثر على عمل الشركة السورية واستمراريتها وموظفيها والتزاماتها تجاه المجتمع السوري والمشتركين”.

وجاء في بيان صادر عن الشركة، أنه “في حال تم التوصل لأي اتفاق محتمل فسيتم الإعلان عنه بالشكل الذي يتماشى مع الأنظمة والقوانين المرعية في سوريا”، وفق ما نقلت وكالة “سبوتنيك”.

وأعلنت مجموعة “MTN” العالمية قبل أيام عن نيتها الانسحاب من منطقة الشرق الأوسط والتركيز على إفريقيا.

وأوضحت أنها “ستقوم ببيع حصتها في سوريا البالغة 75% إلى شركة “تيلي إنفست” التي تملك حصة أقلية تبلغ 25% في الشركة نفسها”.

وتأسست “MTN” الجنوب إفريقية لاتصالات الهواتف المحمولة عام 1994، ولها أصول في شركات اتصال ضمن سوريا والسودان واليمن وإيران وأفغانستان.

وتعتبر شركة “تيلي إنفست” أحد مشغلين اثنين أطلقا خدمة الاتصالات الخليوية في السوق السورية منذ عام 2002 تحت اسم “إنفستكوم”، إلا أنها مالبثت في عام 2007 أن قامت بإتمام عملية اندماج مع مجموعة “MTN” العالمية.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق
ReachEffect Verification
class="fb-like" data-share="true" data-width="450" data-show-faces="true">