محليات

النقل: رفع رسوم العبور البري للترانزيت العابر للحدود السورية

أصدرت وزارة النقل قراراً يتضمن “رفع رسوم العبور البري للترانزيت العابر للحدود السورية، وذلك لتحقيق إيرادات مناسبة للترانزيت العابر للأراضي السورية”.

ونص القرار الجديد بحسب صحيفة “الثورة” الرسمية على “رفع رسم عبور السيارات الشاحنة السورية والعربية والأجنبية، المحملة والفارغة، عند عبورها أراضي الجمهورية العربية السورية من المنافذ البرية وفق المعادلة (وزن السيارة/ المسافة المقطوعة =١٠% دولار)”.‏

وكانت النسبة سابقاً ٢% إلى أن أصبحت ١٠%، أما بالنسبة للنقل عبر المنافذ البحرية فنفس المعادلة والإبقاء ٢%‏.

وقال مصدر في وزارة النقل أن “الغاية من هذا القرار تشجيع النقل البحري، وإعطاء المرافئ السورية قوة ومكانة لتصبح واجهة الترانزيت القادم من دول خارجية”.

وأضاف “بالإضافة إلى تحقيق المنافسة مع الموانئ المجاورة مع ميزات إضافية، والمعاملة بالمثل للسيارات العربية والأجنبية والسائقين من حيث الرسوم والفيزا”.‏

وتم إلغاء مذكرة التفاهم الموقعة بين وزارتي المالية السورية والأردنية وجميع القرارات الصادرة عنها ولاسيما قرار مجلس الوزراء رقم (٩٣/م) لعام ٢٠٠٩، وقرار وزارة الاقتصاد والتجارة الخارجية رقم ٣٠٧٢ لعام ٢٠٠٩.‏

يذكر أنه تم فرض بدل مالي على الحمولات والأبعاد المخالفة للتعليمات الصادرة عن الوزارة، وسيتم فرض ٣٠ دولاراً على كل طن زيادة عن الحمولة المحورية، و٣٠٠ دولار في حال بروز الحمولة عن الأبعاد الأساسية، وفقاً للمصدر.‏

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق