اقتصادالعناوين الرئيسية

المركزي يحذر من القطع الأجنبي المزور في الأسواق السورية

حذر مصرف سوريا المركزي من وجود قطع أجنبي مزور، في الأسواق السورية. وقال المصرف في بيان نشره على صفحته الرسمية، في “فيسبوك”، أنه اكتشف الأمر لدى مراجعته من المواطنين لتسديد مبالغ مترتبة عليهم بالقطع الأجنبي.

وتابع بيان المصرف: “تبين وجود كمية كبيرة من القطع الأجنبي المزور ضمن هذه المبالغ المستحقة الدفع على المواطنين”.

وأوضح المصرف أن “الكمية المزورة من القطع الأجنبي، تم شراءها من السوق غير النظامية”، والتي يختلف فيها سعر الصرف عن السعر الرسمي.

وأهاب المصرف المركزي بالمواطنين الامتناع عن شراء القطع الأجنبي من السوق غير النظامية، داعيا إلى اللجوء للمصارف وشركات الصرافة المرخصة للحصول على حاجتهم من القطع الأجنبي.

وكان مصرف سوريا المركزي رفع، منتصف نيسان الماضي، وسطي السعر الرسمي لصرف الدولار في نشرة المصارف والصرافة إلى 2512 ليرة.

ورفع المصرف المركزي السوري سعر شراء الدولار لتسليم الحوالات الشخصية الواردة من الخارج إلى 2,500 ليرة بدل 1,250 ليرة.

وكانت مصادر في شركات صرافة مرخصة قالت لتلفزيون الخبر مؤخرا “أنه تم السماح للشركات بتسليم الحوالات الواردة للتجار والصناعيين بالدولار.”

وأوضحت المصادر “أنه يسمح بتسليم الحوالات حتى وإن كانت أقل من 5000 دولار كما كان معمولا به سابقاً، لافتة إلى أنه “يتم تسليم الحوالات للمواطنين بقيمة2825 ليرة للدولار الواحد، وهو سعر مقارب لسعر السوق الموازي. “

يذكر أن فرع مكافحة المخدرات في دمشق تمكن مطلع نيسان من إلقاء القبض على أحد الأشخاص أثناء حيازته ونقله وترويجه لمبلغ 2000 دولار أمريكي مزيف من فئة 100دولار.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق