العناوين الرئيسيةمحليات

“الكهربا مقطوعة”… المركز الوطني للزلازل ينتظر تشغيل المولدة لمعرفة إحداثيات الهزة الأرضية

انتظر المركز الوطني للزلازل أكثر من نصف ساعة من وقوع هزة أرضية قرب دمشق قبل أن يتمكن من الإجابة على سؤالنا حول شدتها ومركزها ومواقع تأثيرها.

وشعر سكان دمشق وضواحيها بهزة أرضية بعد دقائق من منتصف ليل الخميس استمرت بضعة ثواني.

وتواصل تلفزيون الخبر مع المركز الوطني للزلازل، في تمام الساعة الثانية عشر و31 دقيقة لمعرفة تفاصيل الهزة، ليأتي رد غريب “المركز بلا تيار كهربائي”.

وشرح الشخص الذي رد على اتصال تلفزيون الخبر أن موظفي المركز بانتظار “تشغيل المولدة لمعرفة تفاصيل الزلزال”، وطلب منا الاتصال في وقت لاحق.

واتصل تلفزيون الخبر مرة أخرى بعد دقائق، حيث رد الجيولوجي ماجد حافظ على الاتصال وشرح أن الهزة الأرضية حدثت في تمام الساعة ” الثانية عشر وثماني دقائق بتوقيت سوريا”.

وأوضح “حافظ” أن “إحداثيات الهزة هي 33.723 على خط العرض، و36.898 على خط الطول، ووقت في شمال شرق دمشق، على بعد 45 إلى 50 كيلومتر قرب مدينة جيرود، وبلغت شدتها 4.3 درجة على مقياس ريختر”.

وتفتح هذه الحادثة الغريبة الباب أمام مجموعة من التساؤلات حول آلية عمل المركز، وسبب عدم توفر التيار الكهربائي فيه، ومدى قدرته على تنفيذ المهمة التي وجود من أجلها والتي تتعلق برصد الهزات والزلازل.

يذكر أن تطبيقات عدة على الهاتف باتت تؤمن المعلومات المتعلقة بالهزات والزلازل فور وقوعها، الأمر الذي يخلق مفارقة لا يمكن تجاهلها بين هذه التطبيقات وآلية عمل المركز الوطني للزلازل، والجدوى من عمله في ظل الظروف التي يعمل فيها.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق
ReachEffect Verification
class="fb-like" data-share="true" data-width="450" data-show-faces="true">