العناوين الرئيسيةرياضة

“الفيفا” يدرس فرض قيود “صارمة” على إعارة اللاعبين

يدرس الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” فرض قيود “صارمة” على عدد اللاعبين الذين يحق لنادٍ واحد إعارتهم اعتبارا من الموسم الحالي.

وذكر موقع “سكاي نيوز”، أن الدراسة تبحث خفض عدد اللاعبين المعارين إلى 8 فقط، على أن يتم خفضه مرة أخرى في الموسم المقبل 2020-2021 إلى 7 لاعبين، ثم 6 لاعبين في الموسم الذي يليه 2021-2022.

واستخدمت بعض الأندية الأوروبية نظام الإعارة للإبقاء على عدد كبير من المواهب الشابة الواعدة في سجلاتها، حيث تمنحهم الفرصة لخوض مباريات مع الفريق الأول في أندية خارجية، وربما تبيعهم بعد ذلك مقابل ثمن أكبر.

و سيحجّم مشروع الفيفا هذا اجمالي عدد عمليات الانتقال للاعبين الدوليين للموسم التالي، وفق صحيفة “سبورت”.

وتستثني الدراسة اللاعبين دون 22 عاما من القيود المفترض إقرارها، أي بعد أن يتم تشكيلهم، ومن دون الحاجة إلى العديد من الإعارات لتزدهر حياتهم المهنية.

ويريد الفيفا القاعدة الجديدة، تضييق الخناق تدريجيا على الأندية التي تقوم باستقدام اللاعبين الأفارقة الذين انفصلوا عن أسرهم في سن صغيرة.

يذكر أن اتحاد الكرة السوري أقر في الصيف الماضي قوانين تحد من عدد اللاعبين المتاح التعاقد معهم من خارج قيود النادي، وقنن العدد بـ 9 لاعبين، ما أثار جدلا كبيرا حينها في الأوساط الكروية السورية.

 

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق
ReachEffect Verification
class="fb-like" data-share="true" data-width="450" data-show-faces="true">