العناوين الرئيسيةفلسطين

الإفراج عن الأسير الفلسطيني كايد الفسفوس بعد إضراب عن الطعام لمدة 131 يوماً

أفرج الاحتلال “الإسرائيلي”، ظهر الأحد، عن الأس.ير الفلسطيني كايد الفسفوس، بعد 131 يوماً من إضرابه عن الطعام احتجاجاً على اعتقاله الإداري.

وبعد وصول الأسير المحرر “الفسفوس” إلى بلدة الظاهرية جنوب الخليل، تم نقله بمركبة إسعاف فلسطينية إلى مركز شهداء دورا في بلدة دورا، قبل أن يتوجه إلى المستشفى الاستشاري بالمدينة لمتابعة وضعه الصحي وإجراء الفحوص الطبية اللازمة.

وخاض الأسير كايد الفسفوس إضراباً طويلاً عن الطعام احتجاجاً على اعتقاله الإداري، وأنهاه في 22 تشرين الثاني الماضي بعد اتّفاق حول إنهاء اعتقاله الإداري.

يُشار إلى أن الفسفوس 32 سنة تعرّض للاعتقال عدّة مرّات، وكانت آخر مرة في شهر تموز 2020، وسبق أن خاض إضراباً عن الطعام في عام 2019، وهو متزوج وأب لطفلة اسمها جوان، ولديه ثلاثة أشقّاء آخرين رهن الاعتقال، وهم أكرم ومحمود وحافظ.

وكان الأسير المحرر يعمل قبل اعتقاله موظفاً في بلدية مدينة دورا، واستأنف دراسته مؤخراً في جامعة الخليل، حيث يدرس علوم الحاسوب، بعد سنوات من تعثّر دراسته بسبب الاعتقالات المتكررة.

يُذكر أن “معركة الأمعاء الخاوية” هي معركة يقودها الأسرى الفلسطينيون في سجون الاحتلال “الإسرائيلي” من خلال امتناعهم عن تناول الطعام في إضراب عن الطعام عام ومفتوح الأجل، حيث يمارسون فيها سياسة الضغط على إدارة الإحتلال من أجل تحقيق مطالبهم في تحقيق الحرية.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق