اخبار العالمالعناوين الرئيسية

السيسي يهاجم “ثورة يناير”: إعلان وفاة الدولة

هاجم الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، ثورة 25 كانون الثاني “يناير”، والتي أطاحت بحكم الرئيس المصري الأسبق حسني مبارك.

وقال السيسي السبت خلال حفل إطلاق أول استراتيجية وطنية لحقوق الإنسان إنه يعتبر “عام 2011 وثورة يناير شهادة وفاة للدولة المصرية”.

وأضاف السيسي “حين اجتمعت مع بعض الإعلاميين عقب ثورة 2011، قلت أن مصر تواجه تحديات كبيرة في كل المجالات، ولم أقل حينها عيش حرية عدالة اجتماعية”، في إشارة منه لشعار الثورة حينها.

واستشهد السيسي في حديثه باثنين من الحضور في الحفل، وهما الإعلاميان شريف عامر وإبراهيم عيسى، للحديث عن رؤيته للتحديات التي واجهت الدولة عقب أحداث 2011.

وأكمل قائلاً: “أنا أقدر أستشهد باتنين كانو موجودين في أول لقاء بعد أحداث 2011، الأستاذ شريف عامر والأستاذ إبراهيم عيسى، والتقينا مع بعض وقلت إن الدولة المصرية لديها تحديات كثيرة”.

يذكر أن “ثورة يناير” التي قام بها مجموعات من الشعب المصري أطاحت بحكم حسني مبارك، الذي كان يتهيأ لتوريث الحكم لنجله جمال، وركب موجتها وسرقها الإخوان المسلمون، الذين أطاح الشعب المصري بحكمهم في ثورة 30/6.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق