اخبار العالمالعناوين الرئيسية

السيد نصر الله: سوريا سهلت حركة تخزين ونقل المشتقات النفطية القادمة عبر البواخر الإيرانية

قال الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله إن “باخرة المشتقات النفطية الأولى وصلت إلى مرفأ بانياس السوري ليلة الأحد”، مشيراً إلى أن “سوريا سهلت الحركة في المرفأ من أجل التخزين والنقل إلى الحدود وأمنت صهاريج للنقل”.

وبين، في كلمة له، أن “نقل المشتقات النفطية إلى البقاع يبدأ يوم الخميس المقبل وتُخزن في خزانات محددة في بعلبك وثم توزع إلى بقية المناطق اللبنانية”.

ورأى السيد نص.ر الله أن “العدو “الإسرائيلي” كان في مأزق، ومعادلة الردع القائمة من قبل المقاومة هي التي حمت وسمحت بوصول الباخرة الأولى”.

ولفت إلى أن “كل الرهانات التي شككت في تحقيق الوعد وأملت أن يستهدف “الإسرائيليون” البواخر سقطت، إلى جانب سقوط رهانات البعض الذي اعتبر أن وعد إرسال البواخر هو للاستهلاك الإعلامي”.

وأشار إلى أن “الرهان على الأميركيين الذين فشلوا في منع وصول السفن رغم الضغوط سقط، كما أن لقد رهان حصول مشكلة بين حزب الله والدولة اللبنانية قد سقط أيضاً”.

وكشف الأمين العام لحزب الله أن “الباخرة التي وصلت تحمل مادة المازوت والباخرة الثانية تصل خلال أيام قليلة إلى ميناء بانياس”.

وتابع: “تم انجاز كل المقدمات الادارية لإرسال الباخرة الثالثة التي ستحمل مادة البنزين، والباخرة الرابعة التي سيتم ارسالها لاحقاً ستحمل المازوت لأننا على أبواب الشتاء”.

وأوضح أنه “بناءاً على مسار الحكومة الجديدة والمعطيات والظروف نقرر ما سنقوم به بشأن استقدام المزيد من البواخر”.

وأكد على أن “المواد التي ستصل ستسلم إلى كل الفئات في لبنان وليست محصورة بأي فئة، ونحن لا نهدف لا إلى التجارة ولا إلى الربح من هذه البواخر وإنما المساعدة على التخفيف من معاناة الناس”.

ورحب السيد نص.ر الله بزيارة الوفد اللبناني إلى سوريا التي تعاطت بانفتاح ومحبة رغم دقة الموضوع، مضيفًا أنه “من بركات مسار البواخر أنه فتح أبواباً جديدة ولا سيما بعد التحرك الأميركي المباشر”.

وفي سياق منفصل، اعتبر الأمين لحزب الله أن “عملية نفق الحرية تعبر عن إبداع هؤلاء الأبطال وهي مفخرة لكل إنسان شريف، ودلالاتها ورسالتها مهمة جداً وأهم ما فيها التعبير عن الاصرار الفلسطيني على الحرية”.

وشدد على أن “اعتقال الأسرى الـ4 لا يقلل من نجاح العملية وهناك مسؤولية في الحفاظ على حياة وحرية الأسيرين الأخرين”.

وفي الذكرى الـ16 لتحرير قطاع غزة، أكد السيد نصر الله أنه كان انتصاراً كبيراً للمقاومة وتأكيداً لجدوى خيار المقاومة، وتحرير القطاع أدى إلى تحوله إلى قاعدة أساسية للمقاومة وإلى أمل كبير لكل شعب فلسطين.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق