سياسة

الرئيس الأسد يلتقي لافرنتييف وفيرشينين .. وروسيا تدعم الجيش في رده على هجمات الإرهابيين في إدلب

استقبل الرئيس بشار الأسد يوم الجمعة المبعوث الخاص للرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلى سورية ألكسندر لافرنتييف ونائب وزير الخارجية الروسي سيرغي فيرشينين والوفد المرافق.

وبحسب “سانا” تركز اللقاء حول “الجهود المتواصلة لإحراز تقدم على المسار السياسي وخاصة ما يتعلق بتشكيل لجنة مناقشة الدستور وآليات وإجراءات عملها والمراحل المهمة التي وصلت إليها”

وأضافت الوكالة أنه “كان هناك اتفاق حول مواصلة العمل والتنسيق المكثف من قبل الجانبين حول الخطوات التالية وصولا إلى تحقيق النتائج المرجوة في هذا الإطار وعدم السماح للدول التي تحاول إطالة أمد الحرب الإرهابية على سورية بوضع العراقيل أمام هذه العملية”.

وأكدت أن “اللقاء تناول مستجدات الحرب على الإرهاب والهجمات الإرهابية الأخيرة التي انطلقت من إدلب ضد المناطق الآمنة المحيطة بها وأكد الجانب الروسي دعمه للجيش العربي السوري في رده على هذه الهجمات وعلى أي استفزازات تقوم بها المجموعات الإرهابية المتمركزة في إدلب”.

وأكد الجانب الروسي على ” موقف موسكو المؤيد لحق سورية في الدفاع عن مواطنيها والحفاظ على سلامة أراضيها وتطهيرها بشكل كامل من الإرهاب”.

وكانت صرحت وزارة الخارجية السورية ، إثر الزيارة التي قام بها الموفد الأممي “غير بيدرسون” مؤخرا إلى دمشق، أنه تم إحراز تقدم كبير نحو تشكيل لجنة دستورية.

وتسعى الأمم المتحدة إلى تشكيل لجنة يمثل فيها كل من الحكومة والمعارضة والأمم المتحدة بـ50 عضو لكل طرف .

وتطالب دمشق بأن تجري اللجنة اتعديلات على دستور البلاد الحالي ، بينما تطالب المعارضة ، متعددة الولاءات بنسف الدستور ، ووضع دستور جديد.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق