العناوين الرئيسيةسياسة

الخارجية: العملية السياسية هي مسألة وطنية سيادية سورية خالصة يقررها السوريون 

شددت سوريا على أن العملية السياسية هي مسألة وطنية سيادية سورية خالصة يقررها السوريون أنفسهم بتيسير من الأمم المتحدة ودون تدخل خارجي.

وقالت وزارة الخارجية والمغتربين، في بيان لها بحسب “سانا”، إن “حكومة الجمهورية العربية السورية ترفض جملة وتفصيلاً الادعاءات الواردة في البيان الصادر عن اجتماع وزراء الخارجية والتنمية لمجموعة الدول السبع”.

ولفتت إلى أن “هذه الإدعاءات تأتي في سياق حملات تضليل مستمرة مكشوفة الأهداف والنوايا بهدف التغطية على أعمال العدوان والاحتلال ورعاية التنظيمات الإرهابية ونهب ثروات السوريين وتدمير إنجازاتهم الاقتصادية وهويتهم الحضارية والإنسانية وعرقلة عودة اللاجئين السوريين”.

وأضافت أن “البيان الصادر عن هذه المجموعة لا يختلف عن الاستعراض الذي قام به ممثلو الاتحاد الأوروبي وشركائه الدوليين قبل فترة وجيزة تحت مسمى “مؤتمر بروكسل الخامس” والذي ترافق مع فرض المزيد من الإجراءات القسرية أحادية الجانب ضد سوريا”.

وأكدت الوزارة أن “العملية السياسية هي مسألة وطنية سيادية سورية خالصة يقررها السوريون أنفسهم بتيسير من الأمم المتحدة ودون تدخل خارجي”، مضيفة أنها “سوريا لن تتهاون مع الاحتلال والإرهاب”.

وذكرت “بمرسوم العفو الصادر عن السيد رئيس الجمهورية العربية السورية بتاريخ 2-5-2021 والذي شمل شريحة واسعة من السوريين سواء كانوا داخل البلاد أم خارجها وفتح الباب أمام عودة المواطنين السوريين الموجودين خارج البلاد إلى وطنهم”.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق