اخبار العالمالعناوين الرئيسية

الحرس الثوري ينفي أنباء استشهاد قائد قواته الجوية في سوريا 

علق الحرس الثوري الإيراني، السبت، على الأنباء المتداولة حول استشهاد قائد القوات الجوية في الحرس الثوري، علي حاجي زادة، بغارة “إسرائيلية” على ريف حمص الشرقي.

ونفى الحرس الثوري النبأ الذي تداولته بعض وسائل الإعلام بشأن مقتل المسؤول العسكري الإيراني، مؤكدا أن حاجي زادة بصحة تامة، حسب ما ذكرت وكالة “فارس” الإيرانية.

وكانت صفحات ومواقع معارضة تحدثت عن اغتيال حاجي زادة، في الإنفجار الذي وقع صباح الجمعة، في أحد مواقع الجيش العربي السوري،في حمص.

وصرح مصدر عسكري في الجيش العربي السوري، إنه “في تمام الساعة 9:25 من صباح اليوم سُمِعَت أصوات انفجارات متتالية في أحد مواقع الجيش السوري العسكرية في مدينة حمص”.

وأضاف المصدر “بالتدقيق بعد استكمال التحقيقات تبين أن الانفجارات قد حدثت بسبب خطأ بشري عند نقل بعض الذخائر”، موضحا أن “الانفجارات أدت إلى خسائر مادية وبشرية جراء انفجار عدة قذائف وتناثر شظاياها خارج الموقع العسكري، وإصابة عدد من المدنيين بجراح مختلفة”.

يذكر قائد الذراع الجوية للحرس الثوري الإيراني، أمير علي حاجي زادة، أعلن الأسبوع الفائت، أن “قواته مستعدة لمهاجمة مئات الأهداف الأميركية إذا تصاعد التوتر إلى صراع أوسع نطاقا.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق