العناوين الرئيسيةطافشين

الجيش اللبناني يداهم منازل يقطنها سوريون في “بشرّي”

قام الجيش اللبناني مساء الثلاثاء بحملة مداهمات على المنازل التي يقطنها سوريون في مدينة بشري اللبنانية وذلك بعد يوم على مقتل لبناني على يد شاب سوري.

وقالت الوكالة الوطنية اللبنانية للاعلام إن “الجيش اللبناني قام بالحملة بعدما تبين وجود سلاح متفلت في الجريمة التي ارتكبها أحد السوريين الاثنين وكان ضحيتها الشاب جوزيف طوق”.

وأقدم عامل من الجنسية السورية على إطلاق النار على الشاب اللبناني جوزيف طوق، وهو من إحدى أكبر العائلات في المنطقة، مما إدى إلى مقتله، وذلك بسبب “خلاف فردي”، بحسب تقارير إعلامية.

وعمت حالة من الغضب بين سكان المنطقة، حيث قاموا بطرد لاجئين سوريين وإحراق منازلهم في المدينة كـ “رد فعل على الجريمة”.

وتمكنت الجهات المختصة من توقيف السوري، معترفاً بقيامه بالجريمة.

وأفاد الجيش اللبناني أنه يسير دوريات في بشري، بهدف “اعادة الهدوء” الى المنطقة عقب التوتر الذي حصل اثر وقوع الجريمة.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق
ReachEffect Verification
class="fb-like" data-share="true" data-width="450" data-show-faces="true">