اقتصادالعناوين الرئيسية

الجمارك تؤتمت الترفيق الجمركي

كشفت مديرية الجمارك العامة عن العمل على أتمتة أعمال الترفيق من خلال نظام تعقب الشاحنات، معلنة إنجاز تحديث نظام العمل الجمركي المؤتمت العالمي “الأسيكودا”، وتطوير البنية التحتية المرتبطة به من تجهيزات ومعدات.

وبحسب “سانا”، فإن الجمارك تعمل على تأهيل وتطوير أغلب المراكز الحدودية والداخلية الجمركية المتضررة جراء الأزمة ضمن خطتها للعام الجاري، بكلفة تقديرية تبلغ مليار ليرة، قابلة للزيادة حسب عدد المراكز الجمركية التي سيعاد العمل بها.

وأكدت المديرية استمرارها في مكافحة التهريب ومواصلة الحملة التي بدأتها العام الماضي للقضاء على التهريب من منابعه وبكل أشكاله، بهدف حماية المنتج الوطني والصناعات المحلية.

وأطلقت مديرية الجمارك العامة مطلع شباط 2019، حملة تستهدف مختلف محلات بيع الجملة والمفرق والمستودعات والمصانع، لضبط جميع البضائع والسلع الأجنبية ولا سيما التركية المهربة.

ووصل عدد قضايا التهريب التي حققتها الضابطة الجمركية العام الماضي وفق ما اعلنته إلى 2252 قضية، وقاربت غرامتها الإجمالية 11 مليار ليرة.

والترفيق الجمركي هو اتفاق بين الدول، يقضي بإخضاع الشاحنات الأجنبية التي تحمل دفتر “تير” لمرافقة جمركية من قبل جمارك الدولة التي ستعبر الشاحنات أراضيها، بهدف حمايتها من السارقين، دون فرض بدلات أو مبالغ إضافية عليها.

الجدير بالذكر أن نظام “تير” هو نظام ترانزيت عالمي يربط بين 68 دولة في أنحاء العالم، ويسمح بنقل البضائع من بلد المنشأ إلى وجهتها النهائية وهي مقفلة، ويقلل التفتيش اليدوي للبضائع، عبر استخدام وسائل تفتيش معيارية واعتماد دفاتر المرور الجمركية.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق