العناوين الرئيسيةحوادث

التفاصيل الكاملة للقبض على 39 شخصاً نفذوا جرائم الحرائق في سوريا

كشف العقيد عدنان اليوسف رئيس فرع الأمن الجنائي في اللاذقية عن القبض على 39 شخصاً نفذوا الحرائق التي شهدتها محافظات اللاذقية وطرطوس وحمص مؤخراً.

وقال العقيد يوسف، عبر فيديو نشرته وزارة الداخلية، إن “فرع الأمن الجنائي اشتبه في البداية بثلاثة أشخاص وتم إلقاء القبض عليهم وإحضارهم إلى مركز الفرع وضبط بحوزتهم عبوات بلاستيكية ودراجات نارية”.

وأوضح أنه “بالتحقيق معهم اعترفوا بإقدامهم على إضرام النار في الأراضي الزراعية بتوجيه وتخطيط من أشخاص آخرين تم إلقاء القبض عليهم أيضاً، حيث بلغ مجموع المقبوض عليهم 39 شخصاً ما بين ممولين ومنفذين ومخططين كانوا يتلقون الأموال من جهات خارجية”.

Image may contain: one or more peopleImage may contain: one or more people, tree, shoes, outdoor and natureImage may contain: one or more people, people standing, outdoor and nature

وأضاف رئيس فرع الأمن الجنائي في اللاذقية أن “المنفذين اعترفوا بإضرامهم الحرائق في كل من وادي قنديل، قلعانيل، رأس البسيط، الشيخ حسن، أم الطيور، بلوران، هاواي البسيط بريف اللاذقية”.

كما اعترف المنفذون، بحسب تصريح العقيد يوسف، بإضرامهم الحرائق في مناطق كلماخو، راس القلورية، الفاخورة، قمين، خريبات القلعة، جبل الأربعين بريف القرداحة، وقرى سربيون، السخابة، البودي، حوران البودي، ضهر بركات، عين شقاق، بيت ياشوط، المرديسية، حميميم بريف جبلة.

وأقدموا على إشعال الحرائق في عدة مناطق من ريف طرطوس وهي وادي الجويبات، قلعة المرقب، بارمايا، نحل العنازة، رأس النبع، مشتى الحلو، إضافة لمسؤوليتهم عن الحريق الممتد من بلدة الحصن إلى ناحية الحواش وقرية عناز بريف حمص، بحسب تصريح العقيد يوسف.

Image may contain: one or more people, tree, outdoor, nature and foodImage may contain: one or more people, people standing, tree, outdoor and nature

ولفت العقيد يوسف إلى أن “التحقيقات كشفت عن اجتماعات بين الوسطاء وبين المخططين والممولين حيث بدأ التخطيط في بداية آب 2020 فيما التنفيذ في 31 منه وحتى العاشر من تشرين أول الماضي وبشكل متقطع”.

وبين أنه “بعد كل اجتماع يذهب كل وسيط إلى المجموعة التابعة له ويتم إعطاءها مبالغ مالية ويبلغها بمكان وزمان الحريق، لتذهب المجموعة المنفذة عبر الدراجات النارية وبحوزتها عبوات بلاستيكية تحوي مادة البنزين حيث تقوم بإضرام النار في الأشجار والأعشاب”.

Image may contain: one or more people, shoes, outdoor and natureImage may contain: one or more people, people standing and outdoor, text that says 'HOLI'

 

وأضاف أن “المنفذين قاموا بالدلالة على الأماكن التي تم إشعال حرائق بها برفقة خبراء الحرائق من فرع الأمن الجنائي باللاذقية وعدد من القضاة حيث تم تقديم المجرمين إلى القضاء المختص لينالوا جزاءهم العادل”.

وكانت سوريا شهدت موجة من الحرائق هذا العام أكبرها في تشرين أول الماضي، حيث امتدت لتحرق مئات الهكتارات وتقضي على مواسم زراعية كاملة من مختلف أنواع المحاصيل.

تلفزيون الخبر 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق