العناوين الرئيسيةمن كل شارع

“الاستجرار غير المشروع” يحرم سكان حي في حمص من الكهرباء

اشتكى مجموعة من سكان حي السبيل 2 في مدينة حمص عبر تلفزيون الخبر، انقطاع التيار الكهرباء عن منازلهم منذ أكثر من أسبوع بسبب ما وصوفه بـ “اللاستجرار غير المشروع”

وقال المشتكون لتلفزيون الخبر: “نحن سكان السبيل 2، أغلب سكانه من المهجرين، الذين يستجرون الكهرباء بشكل غير مشروع، ونحن القسم الأقل من أصحاب البيوت، ومنذ أكثر من أسبوع لم نر الكهرباء”.

وتساءل المشتكون “هل هي عقوبة للحي لأنه كلهم معلقين على الشبكة”؟ وهل هذا يعطي الحق لشركة كهرباء حمص بمعاقبتنا نحن أصحاب المنازل”.

وأضاف المشتكون “ولماذا لا يعملون على حل مشكلة هذه الظاهرة؟ عبر تركيب قواطع لكل بيت بحيث يلغى التعليق على الشبكة، وتحل مشكلة الناس وتستفيد الدولة عن كل “امبير” مبلغ محدد”.

وأشار المشتكون إلى أن “مختار الحي وعدد من سكانه، ذهبوا إلى رئيس مركز طوارئ الزهراء وقال لهم: “مابتستفيدو شي رح تبقى مقطوعه الكهرباء لأن التعليق كبير على الشبكة”.

وتساءل المشتكون “هل عجزت شركة كهرباء حمص عن ضبط الاستجرار غير المشروع؟” ما ذنبا اذا كان احد يخالف القوانين؟”.

من جهته، قال مدير عام شركة كهرباء حمص المهندس صالح عمران لتلفزيون الخبر إنه “سيتم إصلاح العطل في حي السبيل 2، بالتوازي مع إزالة مخالفات الاستجرار غير المشروع للكهرباء في الحي”.

وأوضح المهندس عمران أن “الاستجرار غير المشروع يؤدي إلى الأعطال الكثيرة و المتكررة في الشبكة الكهربائية و انقطاع التغذية عن المشتركين”.

وذكر المهندس عمران أن “الشركة حاليا تنفذ حملة على الاستجرار غير المشروع في كل احياء مدينة حمص، بسبب العبء الكبير على الشبكة و تضرر المشتركين النظاميين”.

وبين مدير عام شركة كهرباء حمص أن “الحملة تهدف لحل مشكلة التغذية الكهربائية، وانقطاع التيار الكهربائي عن المشتركين النظاميين، ومنع سرقة المال العام”.

ونوه المهندس عمران إلى “ضرورة تعاون المواطنين، في تقديم الشكاوى حول الاستجرار غير المشروع في احيائهم، ليصار إلى إزالة المخالفة، و محاسبة المخالفين وفق الأنظمة و القوانين”.

تجدر الإشارة إلى أن ظاهرة الاستجرار غير المشروع تزداد في فصل الشتاء حيث يحاول المواطنون الالتفاف على فواتير الكهرباء الكبيرة الناجمة عن استخدام أجهزة التدفئة الكهربائية في ظل عدم توفر المازوت.

تلفزيون _ حمص

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق