العناوين الرئيسيةميداني

الاحتلال التركي ينسحب من نقطة مورك شمالي حماة

بدأت قوات الإحلال التركي بسحب قواتها من النقطة التركية في بلدة مورك بريف حماة الشمالي، والتي تبعد أكثر من ٨٠ كيلومتراً عن الحدود التركية وتضم المئات من الجنود الأتراك.

وشهد الطريق الدولي حماة – حلب صباح الثلاثاء خروج عشرات الآليات والمدرعات التي انطلقت من نقطة الاحتلال شمالاً باتجاه الحدود التركية بحماية وترفيق الشرطة العسكرية الروسية.

وقام الاحتلال التركي بإنشاء نقاط المراقبة على أراضي الجمهورية العربية السورية أواخر عام ٢٠١٧، حيث أنشأ نقاطه في منطقة “خفض التصعيد” التي تشمل (إدلب، وأجزاء مِن أرياف حلب وحماة واللاذقية) بهدف حماية وقف إطلاق النار المتفق عليها ضمن محادثات استانا.

وبعد العملية العسكرية التي شنها الجيش العربي السوري في أرياف حماة وإدلب وحلب تمكّن مِن حصار عدد من نقاط المراقبة التركية في حماة وإدلب وهي نقاط مورك وشير مغار في حماة و معرحطاط والصرمان و تل الطوقان وترنبة وجوباس وافس وتل الشيخ منصور.

وكان قد نظم المئات من أهالي محافظتي حماة وإدلب وقفتين احتجاجيتين في أيلول وبداية كانون الأول من العام الحالي، أمام نقاط الاحتلال التركي في مدينة مورك شمالي حماة وفي معرحطاط بإدلب ليعبروا عن رفضهم للاحتلال والتواجد التركي على أراضي الجمهورية العربية السورية.

محمد الأسعد – تلفزيون الخبر – حماة

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق
ReachEffect Verification
class="fb-like" data-share="true" data-width="450" data-show-faces="true">