العناوين الرئيسيةطافشين

اغتصاب طفل سوري في الكويت.. والحيلة “عصافير للبيع”

اغتُصب طفل سوري في الكويت على يد “بائع عصافير” بعدما استدرجه إلى منزله.

وذكرت صحيفة “الأنباء” الكويتية أن “وافد من بلد عربي استدرج الطفل وأدخله عنوة إلى داخل شقته بعد استدراجه بالحيلة، واغتصبه”.

ونقلت الصحيفة عن “مصدر أمني” قوله إنهضبط الوافد الثلاثيني المتهم والذي يعمل في شركة لبيع المواد الغذائية جاء بعد أن تقدم وافد سوري إلى المخفر ببلاغ ذكر فيه أن ابن شقيقته الطفل تعرض للخطف بالحيلة وتم الاعتداء عليه”.

وتابع المصدر إنه “تم الاستماع إلى الطفل الذي قال إن المتهم أوقفه وأبلغه بأن لديه عصافير بأسعار مخفضة وأن هذه العصافير موجودة داخل سكنه، وبعد أن تم استدراجه جرى اغتصابه”.

وبينت الصحيفة أن الطفل “أرشد رجال الأمن عن السكن الذي وقعت فيه الجريمة وهو محل سكن المتهم ليتم ضبطه، وبالتحقيق معه انكر الاتهام بشكل قاطع”.

وووجه وكيل النيابة بإحالة المجني عليه إلى الأدلة الجنائية لتوثيق الاعتداء الذي لحق به وجرى تسجيل قضية هتك عرض وبتصنيف جنايات، بعد حجز المتهم.

وأشارت الصحيفة إلى أن هذه الجريمة من الممكن أن تصل بمرتكبها إلى “عقوبة الإعدام شنقاً”.

وتعيد هذه الجريمة إلى السطح، جريمة الاعتداء الجنسي المتكرر لطفل سوري في لبنان من قبل ثلاثة شبان، العام الماضي، والذي لم يتخذ فيها القضاء أي حكم.

تلفزيون الخبر 

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق