العناوين الرئيسيةفلسطين

استشهاد لبناني برصاص الاحتلال “الإسرائيلي” على الحدود مع فلسطين المحتلة

استشهد الشاب اللبناني محمد طحان متأثراً بجروحه بعد إصابته برصاص الاحتلال “الإسرائيلي” أثناء وقفة تضامنية مع الشعب الفلسطيني عند الحدود اللبنانية مع فلسطين المحتلة.

وذكرت قناة الم.نار أن “الشهيد طحان كان يحمل علم فلسطين قبل لحظات من إصابته برصاصة أطلقها جنود العدو عليه”.

وشهد، يوم الجمعة، تجمع عشرات اللبنانيين على الحدود قبالة مستوطنة المطلّة، وبعد اجتيازهم للشريط الشائك، وقامت قوات العدو بإطلاق النار والقذائف التحذيرية والقنابل الصوتية، ما أدى إلى سقوط جريحين.

وبعدها حضرت قوّة مشتركة من الجيش اللبناني وقوى الأمن الداخلي، وعملت على منع الشبان من التقدّم باتجاه الشريط الشائك. كما أقامت حواجز أمنية لمنع الاقتراب من الحدود.

فيما عملت سيارات الاسعاف التابعة للهيئة الصحية الاسلامية على نقل الجريحين إلى مستشفى مرجعيون الحكومي، وتخلل ذلك استنفار شديد من الجهتين.

ومن المتوقع أن تشهد الحدود اللبنانية الفلسطينية سلسلة من الاعتصامات الأخرى، واحدة بدعوة من منظمة الحزب الشيوعي في حولا، وثانية بدعوة من حركة الشعب والحركة الشبابية للتغيير في بلدة العديسة.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق