طافشين

“استثناءات” لبقاء السوريين في اسطنبول

قال رئيس دائرة الهجرة في اسطنبول، رجب باتو، إن حكومة بلاده اتخذت إجراءات حتى لا يبقى أي سوري في اسطنبول بلا قيد، وأن يتجه السوريون المقيدون في ولايات أخرى إلى ولاياتهم.

وأضاف باتو، أن هناك 3 استثناءات لهذا الموضوع، أولها، أن يكون السوري قد عاش لفترة طويلة في اسطنبول وما يزال يعيش فيها.

والاستثناء الثاني فهو خاص بالأطفال الذين يدرسون في مدارس اسطنبول لعامي 2018 و 2019، وبالتالي لهم الحق في جلب عوائلهم إليها.

وأشار رئيس دائرة الهجرة إلى أن الاستثناء الثاني يتعلق أيضاً بلم الشمل وخاصة للأيتام، وهذا الأمر يتم العمل عليه الآن، وفي المرحلة المقبلة أيضا، على حد تعبيره.

أما الاستثناء الثالث، فهو يتعلق بمن يحمل إذن عمل صادر من اسطنبول، حيث يحق لهؤلاء الحصول على الوثائق (الكمليك).

وأضاف باتو أن الحكومة ترى أن اسطنبول لها جاذبية كبرى لدى اللاجئين، مشيراً إلى أن بقية المحافظات فيها فرص للعمل والحياة، ما دفعهم لاتخاذ إجراءات للحد من اللجوء إلى اسطنبول.

يذكر أن رئيس الهجرة اعتبر الإجراءات الأخيرة بحق السوريين في اسطنبول تهدف لتحقيق الاندماج الكامل للاجئين مع المواطنين والمجتمع التركي.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

ReachEffect Verification
class="fb-like" data-share="true" data-width="450" data-show-faces="true">