العناوين الرئيسيةمحليات

إغلاق المعاهد والروضات في يبرود عقب تسجيل إصابات لمخالطين في بلدة رأس المعرة

اتخذ مجلس بلدة يبرود إجراءات إضافية للوقاية من فيروس كورونا عقب تسجيل إصابات لمخالطين في بلدة رأس المعرة بريف دمشق.

وأفاد مصدر في مجلس بلدة يبرود لتلفزيون الخبر بأنه ضمن الإجراءات الاحترازية لمنع انتشار فيروس كورونا وبعد رصد إصابات بفيروس كورونا في بلدة رأس المعرة خلال الأيام الماضية، قرر المكتب التنفيذي في مجلس مدينة يبرود إغلاق جميع المعاهد التعليمية الخاصة والروضات الخاصة والنوادي الصيفية في منطقة يبرود بشكل تام.

وأضاف المصدر أن المجلس قرر أيضاً متابعة إغلاق المسابح وصالات الأفراح ونوادي الألعاب الرياضية وصالات الألعاب الإلكترونية.

كما قرر المجلس منع دخول المواطنين إلى دوائر الدولة بدون كمامات.

وتأتي هذه الإجراءات بعد أن أعلنت وزارة الصحة في السادس من حزيران، عن تسجيل إصابة بفيروس كورونا في بلدة رأس المعرة بريف دمشق لشخص يعمل سائقي على خط سورية – الأردن، لتكون بذلك ثاني حالة لسائق على نفس الخط بعد تسجيل الحالة الأولى في 4 حزيران.

وتم عقب ذلك إطباق حجر صحي على البلدة وتبين بعد إجراء مسحات وجود حالات إصابة لأشخاص مخالطين في البلدة.

غنوة المنجد – تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

ReachEffect Verification
class="fb-like" data-share="true" data-width="450" data-show-faces="true">