العناوين الرئيسيةطافشين

إصابة 25 شخصا بجروح بينهم سوريون في شجار بمخيم للاجئين في قبرص

أصيب 25 مهاجرًا بجراح نتيجة شجار كبير بين مهاجرين منهم سوريون وأفارقة، في منطقة كوكينوتريميثيا خارج العاصمة القبرصية.

ونقلت وكالة “أسوشيتد برس” الأمريكية، عن المتحدث باسم وزارة الداخلية القبرصية، لويزوس مايكل، “أن جميع الأشخاص الـ 25 أصيبوا بجروح طفيفة وعادوا منذ ذلك الحين إلى المخيم بعد تلقي الإسعافات الأولية في مستشفى نيقوسيا العام، الثلاثاء”.

وأوضح مايكل أن النوافذ والأسرّة والمعدات تحطمت داخل المخيم، لافتًا إلى أن جزء من سور المخيم تضرر كثيرًا، نتيجة الاشتباك “الذي استمر سبع ساعات وتم إخماده بعد تدخل شرطة مكافحة الشغب”، وفق معلوماته.

وأشار إلى أن محققو الشرطة لا يزالون يحاولون تحديد سبب الشجار، معتقدًا أنه بدأ بعدد قليل من الأفراد ونما بسرعة.

ونقلت وسائل إعلام قبرصية أن “التوترات تصاعدت بين المهاجرين من سوريا ونيجيريا وسيراليون، لأنه لم يسمح لهم بالمغادرة خلال شهر من الإغلاق على مستوى البلاد والذي فرضته الحكومة للحد من انتشار “كورونا”.

ويؤوي المخيم نحو 1500 مهاجر، منهم 600 يخضعون للحجر الصحي بما يتماشى مع بروتوكولات الوقاية من فيروس “كورونا المستجد” (كوفيد-19)، وفق مايكل.

وبيّن متحدث وزارة الداخلية، أن كثيرًا من الوافدين سوريون، وقال “ربع السبعة آلاف مهاجر (1750 شخصًا) الذين تقدموا بطلبات لجوء العام الماضي من سوريا”.

يذكر أن مسؤول في وزارة الداخلية القبرصية اشتكى وفقا، للوكالة الأمريكية، من أن قبرص (عدد سكانها حوالي 900 ألف نسمة)، لا يمكنها التعامل مع التدفق المستمر للمهاجرين، متهمًا تركيا بأنها تقف وراء حملة منظمة “لتغيير الطابع الديموغرافي لقبرص” بإرسال المهاجرين إليها.

تلفزيون الخبر 

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق