العناوين الرئيسيةرياضة

إدارة الوثبة تطالب بإقامة كأس السوبر على أرض محايدة

طالبت إدارة نادي الوثبة بتغيير مكان إقامة مباراة كأس السوبر التي ستجمع فريقها مع الجيش، من دمشق إلى اللاذقية، وإقامتها ليلا على الأضواء الكاشفة.

وأرسلت إدارة الوثبة كتابا للجنة المؤقتة لاتحاد كرة القدم، تطلب فيه نقل اللقاء من ملعب تشرين بدمشق إلى ملعب الباسل في اللاذقية، وتغيير توقيت اللقاء إلى مساء السبت القادم.

وحدد اتحاد كرة القدم يوم السبت 14 أيلول موعدا لافتتاح موسم 2019/2020 الكروي، بلقاء يجمع الوثبة بطل الكأس، مع بطل الدوري الجيش في تمام الرابعة عصرا على أرضية ملعب تشرين بدمشق.

وذكرت إدارة الوثبة في بيانها أن “نقل اللقاء إلى اللاذقية يحقق مبدأ العدالة والمساواة بين الفريقين، كون ملاعب دمشق تعد أرض نادي الجيش المعتادة، وأن من حقها الاستفادة من اللعب على أرض محايدة كما استفاد من هذه الميزة نادي الاتحاد في العام الماضي”.

وتوّج الجيش بكأس السوبر العام الماضي، بعد فوزه على وصيف بطل الدوري الاتحاد، في اللقاء الذي جمع بينهما على استاد الباسل في اللاذقية.

وأشارت إدارة الوثبة إلى أن “تعديل وقت المباراة من فترة العصر إلى المساء من شأنه تحقيق حضور جماهيري يليق باللقاء”.
ويستعد الوثبة للقاء وسط ارباكات أصابت مسيرة الفريق، بعد فسخ هداف الفريق أنس بوطة عقده مع النادي وانتقاله للاتحاد، وما تلاها من استقالة لرئيس النادي إياد دراق السباعي وعودة عنها، وصولا لفسخ التعاقد مع الوافد من الساحل علي سعيد.

يذكر أن مسابقة كأس السوبر تجمع بطلي الدوري والكأس، أو بطل الدوري ووصيفه في حال كان بطل الدوري هو ذاته من أحرز الكأس، ولا تقام في سوريا بشكل سنوي، بل وفق قرار من اتحاد كرة القدم، لذلك غابت من عام 2008 حتى عام 2016.

تلفزيون الخبر 

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق